اساقفةٌ جددٌ للكنيسة الكلدانيّة

اعلام البطريركية

كان  السينودس الكلداني المنعقد  بعينكاوة – اربيل  من 24-27 حزيران 2014 قد  انتخب  اساقفةً لأبرشيتي كندا واستراليا  ومعاونًا بطريركيًا  جديدا.  وتمت مصادقة قداسة البابا فرنسيس عليهم والاساقفة هم
1.    المطران اميل شمعون نونا لأبرشية مار توما الرسول – استراليا خلفًا للمطران جبرائيل كسّاب
2.    الخوري عمانوئيل شليطا لأبرشية مار اداي- كندا خلفًا للمطران حنا زورا
3.     الاب باسل (باسيليوس) يلدو   اسقف على بيث زبداي شرفا،  معاون بطريركيّ  خلفاً للمطران جاك اسحق

يتقدم غبطة البطريرك مار لويس روفائيل ساكو والاساقفة الكلدان الى الاساقفة المتقاعدين: حنا زورا وجبرائيل اسحق وجاك اسحق بالشكر العميق على الخدم التي قدموها للكنيسة الكلدانية خلال مسيرتهم الطويلة، كما يقدمون تهانيهم الحارّة  الى الاساقفة الجدد  مقرونة بصلاتهم وتمنياتهم بخدمة مثمرة،  ويدعون جميع المؤمنين الكلدان الى الصلاة من اجلهم والتعاون معهم في نقل فرح الانجيل بكلّ تواضع وتجرد

 بهذه المناسبة  يوّد اعلام البطريركية  التذكير بالصفات المطلوبة في المرشح للأسقفية التي  يحددها القانون 180: ان يتميّز بإيمان راسخ، واخلاق حميدة، وتقوى وغيرة على النفوس وحكمة، وان يتمتع بسُمعة جيدة؛ والا يقل عمره عن 35 سنة؛ وان يكون مرسوما كاهنا أقله منذ خمس سنوات، وان يكون حاصلا على الدكتوراه او الليسانس او بأقل تقدير خبيراً في أحد العلوم الدينية، وان تكون صحته جيدة. 
بالنسبة للأبرشيات في ديار الشتات يحتّم  القانون على اباء السينودس اختيار  اسماء ثلاثة كهنة ليتم التحقق من سيرتهم وقدراتهم  ليصار الى  اختيار احدهم من قبل الكرسي الرسولي. وهذا قد حصل فعلا  بكل حرية وشفافيّة

والرسامة  ستكون بوضع يد غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الاول ساكو في كاتدرائية مار يوسف في الكرادة – بغداد ، في تمام الساعة العاشرة من صباح الجمعة 6 شباط2015

 

سيرة الاساقفة  الجدد
د.المطران أميل شمعون نونا

 من مواليد القوش سنة 1967،  وفيها انهى الدراسة الاعدادية، الفرع العلمي، بعدها  دخل  معهد شمعون الصفا الكهنوتي  ببغداد واترسم كاهنًا  في 11/1/1991
خدم  المطران نونا في خورنة القوش ككاهن مساعد لخوري البلدة  الى سنة 1997 ثم استلم مسؤوليتها. في سنة 2000 سافر الى  روما – ايطاليا لاستكمال دراسته اللاهوتية العليا وحصل على  شهادة الدكتوراه في الانتروبولوجية اللاهوتية من جامعة اللاتران الحبرية سنة 2005  بأطروحته الموسومة: (انتروبولوجية العلاقة الزواجية في كتابات مار افرام السرياني). رسم رئيسًا لأساقفة الموصل في 8/1/2010
للمطران نونا بعض اصدارات
افرحوا في الرب – تأملات في السنة الطقسية لكنيسة المشرق الكلدانية – الاشورية، الموصل 2011
العائلة والمجتمع. الموصل 2013
الكتب المترجمة
1-    تفسير الخدم الكنسية لابراهيم القطري، بغداد 1996
2-    كلمة الله في روايات البشر، اربيل 2007
3-    100 سؤال في الحب والزواج، اربيل 2009

يتكلم المطران اميل اللغة الكلدانية والعربية والايطالية والانكليزية
 —————————————————————————–

 

د.الخوري عمانوئيل شليطا

ولد الخوري عمانوئيل شليطا في قرية فيشخابور 11 تشرين الثاني عام 1956،  من الشماس حنا ايشو شليطا اخ الاب يوسف شليطا ومادلين ايشو شونيا. اكمل دراسته الابتدائية في مدرسة القرية سنة 1970. دخل معهد مار يوحنا الحبيب الكهنوتي في الموصل عام 1971 ليكون كاهنا مثل عمه القس يوسف شليطا. أُرسل إلى روما لدراسة الفلسفة واللاهوت في الجامعة الاوربانية عام 1977، ونال شهادة البكالوريوس في الفلسفة من نفس الجامعة عام 1979و البكلوريوس في اللاهوت سنة 1982. تقبلَ الرسامة الانجيلية عام 1983 على يد المطران (البطريرك) روفائيل الاول بيداويد ، وأرتسم كاهناَ في روما بتاريخ 31/5/1984 بوضع يد الحبر الاعظم قداسة البابا القديس مار يوحنا بولس الثاني (القديس). استمر في دراسة اللاهوت الكتابي في الجامعة الاوربانية بروما ونال شهادة الدكتوراه بامتياز في اللاهوت الكتابي عام 1987 في موضوع ” تفسير آيشوع داد اسقف المرو لأنجيل مرقس”
4-    طلب منه سيادة المطران ابراهيم ابراهيم، مطران ابرشية مار توما للكلدان في امريكا ان يخدم خورنة مار بولس في لوس انجلس، كاليفورنيا، وبعد موافقة مطران ابرشية زاخو المثلث الرحمات مار حنا قلو على هذا الطلب، خدم مؤمنين هذه الخورنة من حزيران 1987 والى كانون الاول عام 2000. أسس ارسالية مار كوركيس في أورنج كاونتي عام 1988 وخدمها ايضا الى سنة 2000. وفي فترة خدمته هذه طلب الانفكاك من ابرشية زاخو وانتمى الى ابرشية مار توما في امريكا بموافقة مطراني الابرشيتين، ابرشية زاخو وابرشية مار توما في امريكا. وفي 15 كانون الاول عام 2000 عُين مساعداً للأب (المطران) سرهد جمو في خورنة مار يوسف في مدينة تروي، ميشيكن. وفي سنة 2002 عُين راعيا لنفس الخورنة، وطلب منه سيادة المطران ابراهيم مسؤولية الاهتمام ببناية كنيسة مار كوركيس في شلبي تاون شب، ميشيكن، التي كانت تحت التأسيس منذ عام 2000. وعندما كـُرست كنيسة مار كوركيس في 23 كانون الاول 2005 عُين الاب عمانوئيل شليطا أول خوري لها. تقبلَ الرسامة الخوراسقفية في 31 أيار 2009 بوضع  يد المطران ابراهيم ابراهيم واحتفل باليوبيل الفضي الكهنوتي الذي صادف تأريخ نفس هذه المناسبة
يتكلم  الاسقف الجديد  اللغة الكلدانية والعربية والايطالية والانكليزية والفرنسية
 —————————————————————————–

 

د. الأب ار باسل يلدو

من مواليد تلكيف 23/5/1970، دخل الى معهد شمعون الصفا الكهنوتي البطريركي عام 1994، ودرس في كلية بابل الحبرية للفلسفة واللاهوت في بغداد لمدة سنتين انهى فيها دراسته الفلسفية.أُرسل الى روما لاكمال دراسته اللاهوتية في الجامعة الاوربانية عام 1996، ونال شهادة البكالوريوس في اللاهوت من نفس الجامعة عام 2001. تقبلَ الرسامة الانجيلية في 20/4/2002 على يد الكردينال كرشنسيو سيبه، رئيس مجمع انتشار الايمان. وأرتسم كاهناَ في روما بتاريخ 23/11/2002 بوضع يد سيادة المطران مار ابراهيم، راعي ابرشية مار توما في اميركا. نال الاب باسل يلدو شهادة الماجستير في اللاهوت العقائدي من الجامعة الاوربانية عام 2003 بدرجة امتياز. تم تعينه في 1/2/2004 معاون لمدير المعهد الكهنوتي في الدورة، واستاذ في مادة اللاهوت العقائدي بكلية بابل الحبرية، ومدير مكتبتها. في 2/6/2004 أختاره غبطة البطريرك مار عمانوئيل الثالث دلي، ليكون أمين سره وسكرتيره الخاص، مع بقائه معاوناً لمدير المعهد الكهنوتي. في نيسان 2007 تم تعينه مساعداً لخوري كنيسة ماركوركيس في ولاية مشيكن وخدم هناك اكثر من 7 سنوات. في نوفمبر 2013 حصل على شهادة الدكتوراه باللاهوت العقائدي (المريميات) من الجامعة الاوربانية في روما. في تموز 2014 عينه سيادة المطران مار فرنسيس قلابات مدبر الكاتدرائية الكلدانية في مشيكن ولا يزال. الاب باسل يلدو اصدر 12 كتاب في مواضيع مختلفة وله مقالات عديدة في المجلات والجرائد، بالاضافة كونه عضو في هيئة تحرير مجلة نجم المشرق البطريركية وعضو في هيئة تحرير مجلة القيثارة في اميركا- مشيكن يتكلم الاب باسل يلدو اللغة الكلدانية والعربية والايطالية والانكليزية.

 

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO