غبطة أبينا البطريرك في مدينة ليون

وصول غبطة أبينا البطريرك مار لويس ساكو إلى مدينة ليون الفرنسية

 

في يوم الأربعاء 1 تشرين الأول 2014 وصل إلى مطار مدينة ليون الفرنسية قادمــًا من بغداد غبطة أبينا البطريرك مار لويس ساكو بطريرك بابل على الكلدان في العالم للمشاركة في الحدث الأستثنائي الذي جهزته أبارشية مدينة ليون من خلال أعلان توأمتها مع أبارشية الموصل

وكان من بين المستقبلين الأب مهند الطويل راعي خورنة مار أفرام الكلدانية في مدينة ليون وعدد من أبناء الخورنة والسكرتير الأول لرئيس أساقفة ليون مع المنظم لحدث التوأمة

بعد وصول غبطته إلى مقر المطرانية كان في أستقباله هناك سيادة الكردينال فيليب برباران رئيس أساقفة ليون ومساعديه المطارنة وعدد من الكهنة العاملين في مقر المطرانية. بعدها دعى سيادته غبطة ابينا البطريرك ليشارك في التجمع الأحتجاجي لمقتل الرهينة الفرنسي في الجزائر قبل أسبوع من قبل المتطرفين الإسلاميين. حيث كان العديد من الشخصيات الدينية والثقافية والسياسية والفنية متواجدين هناك وكلا ً القى كلمته الأستنكارية التي غطتها وسائل الأعلام المقروءة والمسموعة والمرئية. دعى الجميع غبطة أبينا البطريرك ليلقي كلمته التي لاقت قبولا ً رائعــًا بين الحضور، مركزًا على أهمية التنشئة الصحيحة للأجيال القادمة وبث روح الأخوة والمسامحة بين الأديان التي تدعوا جميعها نحو السلام والعيش المشترك

 

نترقب حدث الخميس 2 تشرين الثاني 2014 حيث سيعلن رسميــًا مشروع توأمة الأبارشيتين ليتجسد على أرض الواقع الأتحاد الروحي بين شعبي الكنيستين

الشكر الجزيل لكل الجهود المبذولة من أجل أنجاح المشروع والشكر الجزيل لنساء خورنة مار أفرام على غيرتهن الكبيرة على كنيستهن وهمتهن في مساعدتها وأظهارها بأحسن سمعة بين الخورنات

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO