نداء رئيس مجمع الكنائس الشرقية

نداء رئيس مجمع الكنائس الشرقية من أجل الإفراج عن الأسقفين والكاهنين المخطوفين في سورية

أذاعة الفاتيكان

ترأس الكاردينال ليوناردو ساندري رئيس مجمع الكنائس الشرقية أمس الأحد القداس الإلهي في مزار سيدة زحلة ـ لبنان، حيث كان في استقباله رئيس أساقفة زحلة للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام درويش، وشارك في الذبيحة الإلهية السفير البابوي في لبنان المطران غابريلي كاتشا. وذكّر الكاردينال ساندري في عظته بكلمات القديس بولس في رسالته إلى أهل روما “والرجاء لا يخيِّب صاحبَه، لأنَّ محبةَ اللهِ أُفيضت في قلوبنا بالروح القدس الذي وُهبَ لنا”وقال إنه يقين متجذر في الإيمان مضيفا أننا مدعوون لعيش عطية المحبة من خلال الصلاة اليومية، مؤكدا أن الروح القدس يرشدنا إلى الحقيقة كلها.وتابع رئيس مجمع الكنائس الشرقية عظته قائلا إن الثالوث الأقدس يقودنا لعيش شهادة الشركة، وتوقف بعدها عند الإرشاد الرسولي الكنيسة في الشرق الأوسط الذي وقعه بندكتس السادس عشر خلال زيارته الرسولية إلى لبنان في أيلول سبتمبر من العام 2012 “إن الوضع في الشرق الأوسط هو بحد ذاته دعوة ملحّة إلى قداسة الحياة”. ولفت الكاردينال ساندري إلى أن مريم تعرف قلب كل واحد وتسمع أنين المتألمين وتفرح بفرح الأطفال وأمهاتهم وقال: لا نتعبنَّ أبدا من الصلاة والاتكال الكامل على الله، وأضاف يقول: فلتسكت الأسلحة!وليتوقف العنف! ولتشع صورة الله الرحيم في كل واحد منا.وختم رئيس مجمع الكنائس الشرقية عظته في مزار سيدة زحلة لبنان رافعا الصلاة للقديسة مريم والدة الله من أجل الأسقفين والكاهنين المخطوفين في سورية منذ فترة طويلة، كي تعزيهم وتقويهم في منحتهم، وأطلق نداء ملحا للإفراج عنهم

كما التقى رئيس مجمع الكنائس الشرقية أمس الأحد المتطوعين في كاريتاس لبنان في مسرح مدرسة مار يوسف، قرنة شهوان، وألقى كلمة عاد فيها بالذاكرة للقاء بندكتس السادس عشر الشباب في بكركي خلال زيارته التي لا تُنسى لبلاد الأرز في أيلول سبتمبر الماضي، وقال الكاردينال ليوناردو ساندري إن لقاء الصلاة هذا كان بمثابة شعاع نور في سماء الشرق الأوسط التي يريدها كثيرون أن تكون ملبّدة بغيوم العنف والحرب. ولقد تمكّنا جميعا من القول:نعم، إن الرجاء موجود، وكذلك النور الذي يحمله الشباب الذين، ومن خلال الإيمان والفرح، يريدون بناء مستقبل سلام ومصالحة.وأضاف رئيس مجمع الكنائس الشرقية يقول:لقد عرف هذا الاحتفال ثمرته الأولى في التأملات التي أعدتها شبيبة لبنان بإشراف البطريرك مار بشارة بطرس الراعي ذلك احتفالا برتبة درب الصليب في الكوليزيه برئاسة البابا فرنسيس الذي كلّفني بأن أنقل إليكم سلامه وبركته الرسولية. وختم الكاردينال ليوناردو ساندري كلمته أمام متطوعي رابطة كاريتاس لبنان برئاسة الأب سيمون فضّول داعيا الجميع ليكونوا على مثال القديسة مريم في خدمة القريب، وأن يكونوا فرح الله لجميع الذين يلتقون بهم”ليروا أعمالَكم الصالحة فيمجدّوا أباكُم الذي في السموات

البطريرك غريغوريوس الثالث يستقبل الكاردينال ساندري

استقبل البطريرك غريغوريوس الثالث في المقرّ البطريركي في الربوة لبنان يوم السبت الفائت الكاردينال ليوناردو ساندري رئيس مجمع الكنائس الشرقية والسفير البابوي المطران غبريالي كاتشيا بحضور المطارنة والرؤساء العامّين.ونقلا عن الموقع الإلكتروني لبطريركية الروم الكاثوليك، تم التداول في أمور كنسية والبحث في أحوال المنطقة ومسيرة السلام وما يعترضها من تحديات، وتناول البحث أوضاع المنطقة والحضور المسيحي، خصوصًا في لبنان وسورية وفلسطين. كماواعتبر البطريرك لحام أن زيارة الكاردينال ساندري إلى كنيستنا هي مناسبة للتأكيد على التواصل والتكامل الدائمين مع الكرسي الرسولي مشدِّدًا على دور الفاتيكان في العمل من أجل السلام، ولاسيما في فلسطين وسورية ودعم مسيرة التضامن والمصالحة. وجدَّد غبطته الدعوة إلى أن تشمل زيارات المسؤولين في الكرسي الرسولي سورية من أجل إحلال السلام في هذا البلد المعذَّب متمنِّيًا عقد لقاءات قريبة لمجلس بطاركة الشرق الكاثوليك مع المجمع الشرقي في الفاتيكان لإطلاع المسؤولين في دوائر الكرسي الرسولي على الأوضاع في المنطقة وتفعيل مسيرة السلام والحوار المسيحي الإسلامي، والجوّ المسكوني في الشرق الأوسط، وتحقيق أهداف الإرشاد الرسولي وتفاصيل تطبيقه

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO