غبطة البطريرك يحتفل بالقداس في كاتدرائية سدني

غبطة البطريرك يحتفل بالقداس في كاتدرائية سدني

 

الأب ألبير هشام – مسؤول اعلام البطريركية: 

 

احتفل غبطة البطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو يوم الأحد ٥ أيار، بالقداس الإلهي في كاتدرائية مار توما في سدني يرافقه مطران أبرشية استراليا مار جبرائيل كساب والأساقفة والكهنة الذين رافقوه من العراق، وكانت الكنيسة مكتظة بالمؤمنين.

 

وفي كلمتهِ، شكر غبطة البطريرك المطران كساب على خدمتهِ في أستراليا وانجازهِ للعديد من المشاريع ومنها الكنيسة الجديدة التي تم تكريسها البارحة، وعلى تفانيهِ من أجل الرعية. كما تكلم عن الوحدة وكان نص الإنجيل الذي تُلي هو يوحنا فصل ١٧ “ليكونوا واحداُ”، الوحدة في الذات والوحدة في الجماعة والوحدة في الكنيسة. ودعا المؤمنين الى التمسك بأيمان أبائهم وبتقاليدهم الأصيلة وبأخلاقهم المسيحية وبلغتهم. وشكرهم على التصاقهم بكنيستهم. وكان غبطتهُ قد قدم كأساً مطلياً بالذهب لسيادة راعي الأبرشية مع كأس للقربان للكنيسة الجديدة.

وفي نهاية القداس طلب غبطته من الجميع الجلوس ومن لديه سؤال له فهو يرحب به، وتم طرح العديد من الأسئلة حيث أجاب عليها بصراحته المعهودة. وفي نهاية القداس تم التقاط الصور التذكارية مع الشمامسة والعودة إلى دار المطرانية بذات النسق الذي دخلوا فيه مع ترتيلة تودي لطاوا.

 

شكرنا الجزيل للشماس عبد الله النوفلي على تزويد الموقع بالصور.

 

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO