وفد من الفاتيكان والنمسا يناقش دعم المسيحيين وترسيخ السلام والتعايش بكركوك

وفد من الفاتيكان والنمسا يناقش دعم المسيحيين وترسيخ السلام والتعايش بكركوك

شفق نيوز/ زار وفد ديني يمثل النمسا والفاتيكان مدينة كركوك، الاثنين، وناقش مع المسؤولين فيها دعم المسيحيين في العراق وترسيخ السلام والتعايش السلمي بين مكونات كركوك

وقال مسؤول في ادارة المحافظة لـ”شفق نيوز”، إن “نائب محافظ كركوك راكان سعيد استقبل بمبنى محافظة كركوك وفدا دينيا من النمسا والفاتيكان وناقش العديد من المواضيع المشتركة”، مؤكدا ان” المسيحيين هم اصل العراق وهم بناة حقيقيون وهم يحملون رسالة المحبه والسلام”.ا

واشار الى ان “كركوك بفضل ادارتها الناجحة تعمل من اجل خدمة جميع مواطني كركوك دون تمييز”، منوها الى ان “هذه المحافظة خسرت حينما غادرها البطريارك الدكتور لويس ساكو ولكن العراق ربح به فهو رجل سلام وساهم في تقوية الحوار وترسيخ رسالة السلام بين جميع المكونات”.ا

ويضم الوفد المطران شليمون وردوني معاون البطريارك ساكو ومطران النمسا شيور وهانس هوليروجر والكاهن النمساوي في الفاتيكان ماكسيملانيو كابوبيانكا، إضافة إلى صحفيين نمساويين والمان وهم كيورك بولينك وميخائيل هيسنيبركر وماريا لوبيس ودهيلمت مولير وجانا باتشو وكيورك بلانك وثايمو بري وكريستيان راثنير وهيرمين شيربير وجوزيف الدير

وقال المطران وردوني اننا “جئنا لننقل تحيات البطريارك ساكو للسيد محافظ كركوك كما ساتوجه الى السليمانية بدعوة من سيدة العراق الاولى هيرو ابراهيم احمد لنيل تكريم باسم والدها مقدم الى غبطة البطريارك ساكو الذي تعذر حضوره بسبب مشاغله، لذا نحن نريد التقدم من اجل السلام والحوار”.ا

وقال إن “هدف الزيارة هو التضامن مع الشعب العراقي والمسيحيين خاصة في كركوك والمتواجدين في إقليم كوردستان والاطلاع على الحياة العامه في كركوك والعيش المشترك بين الأطياف والمكونات المختلفة والمساعدة الممكنة تقديمها لدعم السلم الاهلي وتعزيز الترابط بين الجميع لتحسين واقع المسيحيين”.ا

وكان المسيحيون وكنائسهم عرضة لهجمات منظمة على فترات متباينة منذ 2003 الأمر الذي ادى إلى هجرة الآلاف منهم صوب محافظات إقليم كوردستان وخارج العراق

وكانت الهجمات تتركز بصورة خاصة على المسيحيين في العاصمة بغداد ومحافظة نينوى


No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO