الأب فادي الحداد .. تضحية كهنوتية جديدة في سوريا

الأب فادي الحداد .. تضحية كهنوتية جديدة في سوريا

دمشق – وكالات

تم العثور على جثة الأب فادي جميل الحداد (43 عاماً)، راعي كنيسة قطنا للروم الأرثوذكس، مقتولاً وذلك في بلدة دروشا، والتي تبعد عن مدينة قطنا حوالي 12 كم، بمحافظة ريف دمشق

وكان الأب الحداد قد اختطف قبل أيام عندما حاول استرجاع أحد أفراد رعيته المخطوف من قبل مجهولين، بتأمينه مبلغ ثلاثة ملايين ليرة سورية كفدية. غير أن المختطفين احتفظت بالكاهن أيضاً كرهينة، ورفعت مبلغ الفدية المطلوبة. ويبدو أن الخاطفين نفذ صبرهم بما يخص إرسال المال، فقاموا بذبح الأب الحداد

يذكر أن الأب فادي جميل الحداد من مواليد مدينة قطنا عام 1969. التحق بمعهد القديس يوحنا الدمشقي اللاهوتي في البلمند في لبنان، وتمت رسامته كشماس إنجيلي في الكاتدرائية المريمية في مدينة دمشق، ومن ثم تمت رسامته كاهناً عام 1995


No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO