مشاركة ابناء الجالية الكلدانية في فيينا باللقاء الاول للشباب في اوربا

مشاركة ابناء الجالية الكلدانية في فيينا باللقاء الاول للشباب في اوربا

قو و سي، انهض واذهب هذا كان شعار اللقاء الاول للشبيبة الكلدانية والمسيحية المشرقية في اوربا وفي المانيا بالتحديد في مدينة (بينيدكت بويرن) في مقاطعة بايرن والتي شارك باللقاء ابناء الجالية الكلدانية في فيينا الذي بلغ عددهم ثمانية شباب وشابات للفترة من ٦ ـ ٨ أب ٢٠١٢

كان هذا اللقاء نادر من نوعه الذي كان هدفه (تعارف، محبة، صداقة، ايمان) للشبيبة المسيحية في اوربا فعلا كانت اجواء مسيحية صادقة التي عاشها الشباب في هذه الايام القليلة ولكنها كانت اكثر من  رائعة التي ستبقى في ذاكرة كل شاب وشابة لانهو تعرفنا من خلال هذه الايام على حقيقة الايمان المسيحي الذي افتقرن اليها في بلاد الأنتشار

فعلا كانت مشاركة أستحقت أن تواجد بها لأنها ظمت العديد من المحاضرات والصلوات والقداديس جعلتنا أن نكون قريبين أكثر إلى سيدنا يسوع المسيح من خلال هذا اللقاء. اضاقتا تضمن نشاطات  هذا اللقاء فعاليات عديدة ومغتلفة منها فنية ورياضية إضاقتاً إلى الفقرات الترفيهية حيث شاركت بها جميع الكنائس المشاركة، ومن خلالها قدمت كل كنيسة نشاطها خلالها أيام اللقاء. وتضمن اللقاء جلسات تعارف بين الكنائس المشاركة وكان الهدف منها أن نقترب نحن الشبيبة المسيحية إلى بعضنا الأخر. فعلا كانت ولادة وصحوة حملت الكثير من المعاني لجميع الشباب الذين التقوا مع بعضهم الأخر تحت مخلصنا يسوع المسيح

جاء دورنا نحن الشبية المشاركين من فيينا أن نشكر الموسنيور فيليب نجم الزائر الرسولي في أوربا وجميع الكهنة العاملين في أوربا لكل ما قدموه في هذا اللقاء، كذلك نشكر كنيستنا في فيينا والأخوة القائمون عليها لكل ما قدموه لنا من أجل الأشتراك في في هذا الكرنافل الروحي والأجتماعي، وكذلك نشكر الأب الفاضل إيهاب نافع البورزان، ونقدم لهو كل الشكر التقدير والأحترام لتواجده معنا طيلة ايام اللقاء

أعد الخبر: الشباب المشاركين من الكنيسة الكلدانية في فيينا


No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO