مسؤول فاتيكاني: الإرشاد الرسولي للبابا لا يتضمن برنامجا سياسيا

مسؤول فاتيكاني: الإرشاد الرسولي للبابا لا يتضمن برنامجا سياسيا

الفاتيكان (14 تموز/يوليو) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
قال القاصد الرسولي في اسرائيل وقبرص المونسنيور انتونيو فرانكو إن “هجرة المسيحيين لا ترتبط بأسباب دينية بل سياسية”، وطالما “لم تُحل مسألة الصراع العربي الإسرائيلي سيواصل مؤمنونا ترك هذه الأرض” وفق تعبيره

وفي تصريحات لجمعية عون الكنيسة المتألمة الفاتيكانية حول الرحلة الرسولية المقبلة إلى لبنان المزمع أن يقوم بها البابا بندكتس السادس عشر في أيلول/سبتمبر المقبل، أضاف المونسنيور فرانكو حول محتوى الإرشاد الرسولي لمنطقة الشرق الأوسط، الذي سيوقعه البابا خلال الزيارة، أن “اولئك الذين يعتقدون أن البابا سيقوم بوضع أجندة سياسة لتسوية الصراعات، سيصاب حتما بخيبة أمل”، ورأى أن “البابا سيشجع المسيحيين ببساطة إلى إشاعة جو من السلام والمصالحة”، والذي “يمكن في إطاره التوصل إلى حلول سياسية مناسبة” حسب قوله

وأشار المسؤول الفاتيكاني إلى أن “الدعوة الرئيسية لقداسة البابا (في الإرشاد الرسولي) سترتبط بموضوع جرى بحثه ونقاشه على نطاق واسع أثناء سينودس كنائس الشرق الأوسط”، وهو “الوحدة الكنسية”، حيث “سيدعو إلى توثيق وحدة أكثر قوة بين الطقوس المختلفة للكنيسة الكاثوليكية وبين جميع كنائس المنطقة” وأردف أن “هذه هي الطريق الوحيدة التي ينبغي السير عليها”، وإختتم بالقول “عندها فقط يمكن للجماعة المسيحية أن تؤثر بشكل إيجابي على الوضع في الأراضي المقدسة، والمساهمة في حل المشاكل التي تعصف بها” على حد تعبيره

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO