كاهن مصري: حل البرلمان يمثل انفصالا بين الجيش والتيارات الاسلامية

كاهن مصري: حل البرلمان يمثل انفصالا بين الجيش والتيارات الاسلامية

 

الفاتيكان (15 حزيران/يونيو) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
قال كاهن مصري إن “المجتمع يبدو منقسما الى شطرين، الليبراليون الذين يدعمون قرار المحكمة الدستورية بحل البرلمان، نظرا لهيمنة الاخوان المسلمين والسلفيين عليه”، ومن جهة أخرى “الإسلاميين المعارضين بالطبع، وخاصة السلفيين، الذين أبدوا استعدادهم لاحتلال ميدان التحرير إن أقدم المجلس الأعلى للقوات المسلحة على الاحتيال في الجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية” وفق تعبيره
 
وفي تصريحات لوكالة (فيدس) الفاتيكانية الجمعة، أعرب المسؤول الإعلامي لدى الأساقفة الكاثوليك في مصر الأب رفيق غريش عن “الاعتقاد بأن شعورا بالارتياح يسود بين عامة الناس، حيث ينبغي بطريقة أو بأخرى تصحيح الاخطاء التي ارتُكبت في الفترة التي تلت سقوط مبارك”، وهذا “لأن الجيش اعتمد في البداية كثيرا على جماعة الاخوان المسلمين، ليكتشف من ثم أن مصالحهما مختلفة”، ولقد “انفصم العهد الآن، ونشأ عداء بين الطرفين” حسب تأكيده
 
وأشار الأب غريش (روم كاثوليك) الى أن “كثيرا من الليبراليين أصبحوا الآن يدعمون الجيش في معارضة الاخوان المسلمين”، وكذلك “ثوار ميدان التحرير منقسمون فيما بينهم، لأن لكل منهم رؤية سياسية خاصة”، واختتم بالقول إن “هناك من يؤيد الاسلاميين، وآخرين يمتلكون رؤية ليبرالية، بينما يضع آخرون انهاء هيمنة الحكم العسكري على المجتمع المصري فوق كل شيء” على حد قوله

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO