كلمات البابا بشأن الأحداث التي شهدها الفاتيكان خلال الأيام الماضية

في ختام مقابلته العامة مع المؤمنين تطرق البابا إلى الأحداث التي شهدها الفاتيكان في الأيام الماضية والتي أثارت ضجة كبيرة في مختلف وسائل الإعلام الإيطالية والعالمية لاسيما بعد سحب الثقة من رئيس مصرف الفاتيكان إيتوريه غوتي تيديسكي وتوقيف أحد معاوني البابا، باولو غابريليه، بتهمة سرقة وثائق حساسة وتسريبها إلى الخارج. قال بندكتس السادس عشر إن تلك الأحداث حملت الحزن إلى قلبه لكنها لم تتمكن من زعزعة الثقة الراسخة بأن الكنيسة ـ وعلى الرغم من ضعف الإنسان والصعوبات والمحن ـ يقودها الروح القدس وأن الرب لن يتوانى أبدا عن مساعدتها ودعم مسيرتها. تابع البابا يقول: لقد تكاثرت الاستنتاجات التي تم تضخيمها بدون مبرر من قبل بعض وسائل الإعلام وتخطت حدود الوقائع وقدمت صورة عن الكرسي الرسولي لا تتلاءم مع الواقع. لذا أود التعبير مجددا عن ثقتي وتشجيعي لأقرب معاونيّ ولجميع الأشخاص الذين يساعدونني يوميا بصمت وأمانة وبروح التضحية على إتمام خدمتي

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO