منتدى الإعلام المسيحي يبدأ غداً في لبنان

تستضيف بلدة حريصا اللبنانية من السابع عشر وحتى العشرين من نيسان الجاري منتدى حول موضوع “الاتصالات في الشرق الأوسط كأداة للكرازة بالإنجيل والحوار والسلام” يُعقد تماشياً مع خط سينودس الأساقفة الخاص من أجل الشرق الأوسط الذي التأم في الفاتيكان في تشرين الأول 2010 ومع الاستعداد لانعقاد سينودس الأساقفة حول الكرازة الجديدة بالإنجيل في تشرين الأول المقبل. يُعقد المنتدى بدعوة من المجلس البابوي لوسائل الاتصالات الاجتماعية ويشارك فيه أساقفة من مختلف أنحاء الشرق الأوسط بالإضافة إلى عدد من العاملين في هذا المجال.

ومن البطريركية اللاتينية في القدس يشارك كل من البطريرك فؤاد الطوال الذي سيصل بيروت يوم الجمعة، ويلقي كلمة حول التنشئة في المعاهد الإكليريكية على وسائل الإعلام، والمطران وليم شوملي الذي سيعرض خبرة الأرض المقدسة في هذه المجالات، والمطران بولس ماركوتسو والمطران مارون لحام، النائب البطريركي في الأردن، والسيّد كريستوف لافونتين من مكتب إعلام البطريركية اللاتينية، والأب رفعت بدر الذي سيتحدث للمنتدى حول خبرة الإعلام الكاثوليكي في الأردن.

سيتناول المشاركون في المنتدى أربع قضايا رئيسة تشكل الخطوط العريضة للمناقشات والمداخلات اليومية وهي: السينودس والأوضاع الحالية، الثقافة الرقمية، الروحانية والنشاط الراعوي، والاتصال الراعوي.

يفتتح الأعمال غدا الاثنين المطران كلاوديو ماريا تشيلي، رئيس المجلس البابوي لوسائل الاتصالات الاجتماعية، الذي يرعى هذه المبادرة. ستتخلل اليوم الأول مداخلات حول المبادرات التي أطلقت في هذا المجال في عدد من دول الشرق الأوسط شأن لبنان، الأردن، سوريا، العراق ومصر، بالإضافة إلى نظرة تحليلية لعناصر السلام الموجودة في الشرق الأوسط قبل التطرق إلى الاتصالات في إطار سينودس الأساقفة الخاص من أجل الشرق الأوسط. وستتخلل الجلسات أيضاً مناقشات وفترات من الصلاة والتأمل.

خلال اليوم الثاني من الأعمال سيصب المشاركون في المنتدى اهتمامهم على مسألة “الثقافة الرقمية” وفي المساء سيقومون بزيارة إلى مقر محطة “تيلي لوميار” التلفزيونية. هذا وسيُلقي المطران تشيلي مداخلة خلال اليوم الثالث من الأعمال حول موضوع “الأنماط الجديدة للاتصالات الاجتماعية والكرازة بالإنجيل”، وفي اليوم الرابع والأخير سيتم التطرق إلى مسألة “التنشئة على الاتصالات” أكان في الإطار الجامعي أم على صعيد المعاهد الإكليريكية.

الهدف من هذا المنتدى الذي سيشهد مشاركة قرابة السبعين شخصا، من أساقفة، كهنة وعلمانيين، يكمن في التحاور مع الخبراء في هذا المجال لتقييم وضع الاتصالات اليوم في الشرق الأوسط والتخطيط لمرحلة مستقبلية تتلاءم مع متطلبات الوضع الحالي.

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO