أمسية صلاة على نية حادث سير في سويسرا أودى بحياة 22 طفلا. البابا يبعث برسالة تعزية إلى ذوي الضحايا

أمسية صلاة على نية حادث سير في سويسرا أودى بحياة 22 طفلا. البابا يبعث برسالة تعزية إلى ذوي الضحايا

روما، الخميس 15 مارس 2012 (ZENIT.org)

 إذاعة الفاتيكان – على أثر حادث السير المروع الذي أودى بحياة ثمانية وعشرين شخصا، بينهم اثنان وعشرون تلميذا معظمهم بلجيكيون قضوا خلال عودتهم إلى بلادهم من عطلة مدرسية في سويسرا، أقيمت أمسية صلاة في كاتدرائية لوفان ترأسها رئيس أساقفة مالين بروكسيل أندريه جوزيف ليونارد يرافقه السفير البابوي في بلجيكا المطران جاشينتو برلوكو. خلال أمسية الصلاة قُرأت على الحاضرين رسالة التعزية التي بعث بها البابا بندكتس السادس عشر إلى ذوي الضحايا وأكد فيها أنه يرفع الصلوات على نية من قضوا في الحادث المأساوي في “سيير”. هذا وأعلن رئيس الوزراء البلجيكي دي روبو الحداد الوطني وأراد أن يرافق شخصيا إلى سويسرا أسر ضحايا حادث السير

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO