سيدة النجاة تسدل الستار على الحزن وتتزين بأسماء الشهداء وتماثيل وصور ايطالية

سيدة النجاة تسدل الستار على الحزن وتتزين بأسماء الشهداء وتماثيل وصور ايطالية
23/01/2012 19:47

 

بغداد/ عادل كاظم

تزين كنيسة سيدة النجاة قاعتها الداخلية باسماء الشهداء محفورة على الخشب والمرمر وصور وتماثيل مستوردة من ايطاليا بعد استئناف وزارة الاعمار والاسكان العمل في مشروع اعادة اعمار الكنيسة.

واكد المهندس المقيم عادل احمد حصول توقف في العمل قبل مدة لرفض المطران متي متوكا تغيير التصميم داخل قاعة الكنيسة من اجل الحفاظ علي شكلها القديم مما جعل المراحل الاولى للاعمار تتوقف على الشكل الخارجي للكنيسة فقط.

واضاف احمد انه بعد استبدال المطران متوكا بالمطران مار افرام الذي قام بتغيير تصاميم الكنيسة بالكامل من اجل ازالة آثار الحزن التي خلفها الهجوم الارهابي على الكنيسة مشيرا الى ان استبدال المطران وتغيير التصاميم اديا الى ارباك العمل لان التصاميم الجديدة تطلبت المصادقة عليها من الوقف المسيحي الذي وقع عليها بداية الشهر الجاري، لافتا الى ان الجهة المشرفة على عملية الاعمار هي الهيئة العامة للمباني التابعة للوزارة وشرعت بالعمل من جديد منتصف الشهر الجاري وذلك بعد المصادقة علي تصاميم المطران مار افرام والتي شملت وضع اسماء الشهداء في الكنيسة مطبوعة على خشب الزان والمرمر الايطالي اضافة الى استيراد التماثيل والصور من ايطاليا.

وكان الوزير محمد الدراجي قد اعلن استئناف العمل في الكنيسة بعد التوقف. واوضح الدراجي في تصريح صحفي انه تم اعداد تصاميم جديدة لاعادة أعمار الكنيسة بعد استحداث اعمال أضافية تتطلبها اقامة الشعائر الدينية في الكنيسة، ما تسبب بتوقفات عن العمل، مشيرا الى انه وجه شركة الفاو الهندسية العامة والهيئة العامة للمباني التابعتين للوزارة بتصعيد وتائر العمل وحل جميع المعوقات من اجل انجازه في اسرع وقت ممكن.

وكان عدد من المسلحين اقتحموا الكنيسة في منطقة الكرادة في الحادي والثلاثين من شهر تشرين الاول من عام 2010 واحتجزوا عددا من الرهائن داخل الكنيسة ، قبل ان تنفذ وحدة امنية خاصة عملية لانقاذ الرهائن اسفرت عن سقوط اكثر من 40 شهيدا وعشرات الجرحى.

وكالة أور الإخبارية

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO