مسيحيو العراق يتخوفون من عودة وتيرة استهداف الاقليات في البلاد

مسيحيو العراق يتخوفون من عودة وتيرة استهداف الاقليات في البلاد

شفق نيوز/ أبدى نائب عن الطائفة المسيحية، الاربعاء، تخوفه من عودة المجاميع المسلحة الى استهداف الطوائف والاقليات الدينية في البلاد، متهماً جهات خارجية بالوقوف وراء تدهور الاوضاع الامنية في البلاد

وقال عضو مجلس النواب عن الطائفة المسيحية لويس كارو في حديث لـ”شفق نيوز” إن “استهداف الجماعات المسلحة للحلقات الاضعف في المجتمع العراقي والمتمثلة بالاقليات الدينية والعرقية امر وارد”، موضحاً أن “تلك الجماعات عندما تجد أي ثغرة او نقطة ضعف في مكان ما تستغله لتسديد ضرباتها

وأضاف كارو أن “العمليات المسلحة المستمرة والتي شهدتها اغلب محافظات الوسط والجنوب تقف وراءها اجندات خارجية تسعى الى اشعال الفتنة مستغلة الاوضاع السياسية المضطربة في البلاد”، داعياً الاجهزة الامنية الى اتخاذ الاجراءات الامنية الاحترازية تحسباً من تكرار الهجمات. وكانت سيارة ملغمة يقودها انتحاري استهدفت، الاثنين الماضي، مخيما سكنيا يؤوي مهجرين من الطائفة الشبكية في ناحية برطلة بمحافظة نينوى، مما ادى إلى مقتل خمسة اشخاص واصابة عشرة اخرين معظمهم من النساء والاطفال

ويؤكد باحثون ان الاقليات الدينية تواجه الآن معضلة خطرة تتمثل بتعرضها لعمليات قتل وتهجير وخطف على يد الجماعات المسلحة بسبب التعصب الديني وتوجهاتهم وافكارهم المتشددة تجاه هذه الاقليات مما اجبر الكثير من أبناء هذه المجموعات على النزوح الى مناطق أكثر أمنا في العراق مثل اقليم كوردستان أو الخروج من العراق واللجوء الى الدول اخرى

وتشير تقارير دولية الى ان الاقليات الاثنية والدينية في العراق تواجه درجات من العنف غير مسبوقة، وهي مهددة في بعض الحالات بالزوال من وطنها

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO