أسقف ايطالي: لا عائق عقائدي أمام رسامة كهنة متزوجين

 

 

الفاتيكان (16 أيلول/سبتمبر) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
قال أسقف ايطالي إنه “ليس هناك عائق عقائدي يحول دون منح السيامة الكهنوتية لرجال متزوجين” وفق تعبيره

وفي مقابلة نقلتها خدمة الإعلام الديني التابعة لمجلس الأساقفة الايطاليين استدرك أسقف كريمونا (شمال) المونسنيور دانتي لافرانكوني قائلا “لكنني لا أفضل الكهنة المتزوجين خيارا بديلا للتعويض عن النقص الحالي في عدد رجال الدين”، وأضاف أن “الكنيسة اللاتينية شهدت في الماضي بالفعل تجربة رجال الدين المتزوجين”، الأمر الذي “ما تزال تحتفظ به حتى اليوم الطقوس الكاثوليكية الشرقية” حسب قوله

وأردف المونسنيور لافرانكوني “شخصيا أعتقد أنه يمكننا النظر في إمكانية رسامة رجال متزوجين مشهود لهم إيمانهم ويتمتعون بسمعة طيبة بين الناس”، وليس هناك “أي عائق عقائدي يحول دون تكريس هؤلاء”، وتابع “شهدت الكنيسة مرات كثيرة في التاريخ نقصا كبيرا في الدعوات الكهنوتية، لكنها لم تتخلى لهذا السبب أبدا عن مبدأ العزوبة”، وختم بالقول “يمكن طرح هذا الأمر للنقاش كحل ممكن للقضاء على أزمة الدعوات الكهنوتية” على حد تعبيره

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO