انطلاق اليوم العالمي للشبيبة في مدريد

أنطلقت رسميا الثلاثاء في 16 من الجاري احتفالات اليوم العالمي الـ26 للشبيبة التي تتوج بحضور بابا روما من 18 وحتى 21 من الشهر الحالي، إذ يقيم رئيس أساقفة العاصمة ورئيس مجلس أساقفة إسبانيا الكاردينال روكو فاريلا قداسا احتفاليا في ساحة سيبيليس وسط مدريد مهدى إلى الطوباوي البابا يوحنا بولس الثاني، أحد شفعاء هذا الحدث التسعة.

مدريد هي الاحتفال الثالث بيوم الشبيبة العالمي للبابا بندكتس الـ16 خلال حبريته بعد كولونيا عام 2005 وسيدني عام 2008، فإليها وصل آلاف آلاف الشباب من زهاء 137 بلدا- فيما لا يزال قسم آخر يتوافد- ويجولون شوارع وسطها حاملين على ظهورهم حقيبة الحجاج بألوانها الحمراء والصفراء والبرتقالية- دلالة إلى علم إسبانيا، حتى قيل في هذه التظاهرة الكنسية إن إيمان الشباب أيقظ مدريد التي تختنق من ثقل حر صيفها وقيظه.

هذا وأجاز رئيس أساقفة العاصمة الإسبانية الكاردينال روكو فاريلا، من اليوم 16 وحتى 22 من الجاري أي خلال الأيام العالمية للشبيبة بمدريد فقط، لكل الكهنة المولجين بسماع الاعترافات منح الحل من خطيئة الإجهاض كل إنسان يتوب حقا ويقوم بالتكفير اللازم عن خطاياه.

راديو الفاتيكان

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO