راعويات

رسالة الصلاة لشهر يناير 2018

رسالة الصلاة لشهر يناير 2018

رقم 78

اشرق ابن الله يسوع بميلاده العجيب نورا على عالم مظلم شرير

” النور أضاء في الظلمة، والظلمة لم تدركه، إلى خاصته جاء، وخاصته لم تقبله “.

ولد المسيح في ليلة باردة جدًا من ليالي الشتاء. ووسط مجتمع شملته البرودة الروحية، من زمن بعيد، فالصلة بينه وبين الله منقطعة، بسبب حياة الفسق والرياء والانانية.فاهانوا المرسلين وقتلوا ألانبياء، وصلبوا رب المجد. وجود أولئك الرسل والانبياء في ذلك العصر المظلم يعطي رجاء بأن روح الله يعمل حتى في العصر الخاطي المنفصل عنه.

اختلفت نوعيات الرسل والانبياء، كما تعددت العصور، التي وجدوا فيها في العهد القديم .

* أولا: تختلف في السن. فمنهم سمعان الشيخ. وكان طاعنًا جدًا في السن. وزكريا وأليصابات “وكان كلاهما متقدمين في أيامهما”. وحنة ابنة فنوئيل. وكانت أرملة من نحو أربع وثمانين سنة. إلي جوار القديسة العذراء وهي شابة صغيرة. ويوحنا بن زكريا وهو طفل رضيع..

* ثانيا : هناك مجموعة من الأبرار. متنوعة من جهة العمل، والمواهب .

كان منهم الكاهن مثل زكريا. والنجار مثل يوسف. وسمعان الشيخ كان من علماء الكتاب. والمجوس من علماء الفلك. وإلي جوارهم مجموعة من الرعاة. وكانت أليصابات “سيدة منزل”.

فرأينا مصابحهم مشتعلة ، ينتظرون المخلص الفادي بفرح عظيم، هؤلاء هم الذين قبلوه ، فاعطاهم سلطان أن يصيروا ابناء الله ، هؤلاء ولدوا من الله ، فعند استقبالهم ليسوع نور العالم أستناروا بالاكثر، فيسوع جاء للجميع ، ودعو الكل إلى بره والى ملكوته.

ياترى،عندما يأتي يسوع في مجيه الثاني ، هل سيجد الايمان على الارض، وهل سيرى مصابحنا مشتعلة، ونحن في حالة انتظار،،،،،،،، ( تأمل )

كان ميلاد السيد المسيح، سبب فرح للعالم أجمع، بداية من المغارة كما كتب في الانجيل المقدس ” حيث كان هناك فرح عظيم “

فرح الملائكة بميلاده. وانشدوا نشيدهم الخالد “المجد لله في الأعالي. وعلي الأرض السلام. وفي الناس المسرة”.

ودَعوا الرعاة أيضا للاشتراك معهم في الفرح. لأنه فرح لجميع الشعب. والعذراء بساطة القلب فرحت،وآمنت بما قيل لها من قِبل الرب عن طريق الملاك. وصدقت أنها ستلد وهي عذراء. فكانت لها هذه البركة. وكذلك يوسف النجار أيضًا آمن بأنها حبلي من الروح القدس..

جاء المسيح ينشر الحب بين الناس. وبين الناس والله. ويقدم الله للناس أبًا محبًا. يعاملهم لا كعبيد. بل كأبناء. ويصلون إليه قائلين “أبانا الذي في السماوات”.وهم في الحرص علي محبته. يعملون بوصاياه. لا خوفًا من عقوبة. بل حبًا للخير.

إن العالم بميلاد المسيح قد بدأ عصرًا جديدًا. يتميز عن كل ما سبقه من عصور. وأصبح الميلاد المجيد فاصلًا بين زمنين ما قبل الميلاد. وما بعد الميلاد.

صــــلاة : ربي الحبيب في عيد ميلادك المجيد أشكرك لأنك تنازلت عن مجدك ونزلت إلى الأرض وولدت فقيرا في مزود حقير من أجلي …. فلم تحتمل كثرة خطاياي والتي كانت ستجذبني حتما لجهنم …. فتركت مملكتك السماوية ونزلت إلينا لتفتدينا وتعيش بيننا كأنسان فقير لتعين الخطاءة مثلي .. ربي لك كل الشكر ، ففي ميلادك قمة الحب الأبوي الخاص بنا عندك … لك المجد والعزة والجلال الى الأبد أمين .

الاب / بيوس فرح ادمون

فرنسيسكان – مصر

كل سنة وانتم جميعا بالف خير وسلام

هوذا العذراء تحبل وتلد ابنا، ويدعون اسمه عمانوئيل الذي تفسيره: الله معنا  متى 1/23

Voici, la vierge sera enceinte, elle enfantera un fils, et on lui donnera le nom d’Emmanuel, ce qui signifie Dieu avec nous.( MT. 1/23)

Ecco, la vergine concepirà e partorirà un figlio che sarà chiamato Emmanuele, che significa Dio con noi. ( MT. 1/23)

Look! the virgin is with child and will give birth to a son whom they will call Immanuel, a name which means ‘God-is-with-us’.

C:\Users\P.Farah\Desktop\301782_109983119176267_520825477_n[1].jpg

كل عام وأنتم جميعا بالف خير وسلام

Joyeux Noël & bonne année

Buon Natale & felice anno nuovo

Merry Christmas & happy new year

عيد ميلاد مجيد & عام جديد سعيد 2018   

الاب / بيوس فرح ادمون

فرنسيسكاني

رسالة الصلاة لشهر ديسمبر 2017

الصلاة ليست صفقة للمنافع

الصلاة ليست تبادل تجاري،،،،، أقف للصلاة عندما أريد شيئًا من الله وإذا لم يكن هناك ما أريده من الله لا أصلي! هذا فهم خاطئ للصلاة.

قبل أن أدخل الكنيسة قابلني أحد الأبناء (طفل صغير) وقال لي: “يا أبونا أنا عندما كنت أرتدي ملابسي لآتي الكنيسة كنت أبحث عن حزامي ولم أجده فصليت وطلبت من الرب أن أجد الحزام. ولكن ربنا لم يجعلني أجده. فما فائدة الصلاة إذًا؟”. بالطبع هذا الابن يفهم معنى الصلاة فهم خاطئ. هو يظن أننا نصلي لأننا نريد من الرب شيء. الصلاة ليست أن نقف لنطلب من الرب طلبات.

مرات كثيرة نقف لنصلي لأن عندنا مشكلة ونريدها أن تحل. أو هناك مرض ونريد أن نشفى منه.

هذا الأب الكاهن الذي خدم في كندا روى لي أيضًا عن أحد الشباب الذي قال له: “يا أبونا عندما كنت في مصر كنا مضطهدين فكنت أصلي, ولكن في كندا لا يوجد اضطهاد أو متاعب وكل احتياجاتي موجودة فلماذا أصلي؟!”. هذا الشاب أيضًا يظن أنه يصلي فقط إذا كان عنده مشكلة ليطلب من الرب أن يحل له المشكلة. فإذا لم يكن هناك مشكلة فلا داعي للصلاة. وهذا فهم خاطئ للصلاة.

مشكلتنا أننا نريد العطية ولا نريد العاطي. أقف أمام الله لأني أريد منه شيء ولا أريده هو شخصيًا. أريده أن يشفيني، أن ينجح أولادي، أن

يسهل لي الدراسة، أن أجد الحزام كما قال هذا الطفل الصغير. بينما الصلاة ليست هكذا. الصلاة إنسان يريد الله، يريد المسيح، يقول للرب: “يا رب أنا لا أريد شيئًا إلا أن صلاتي أن أكون حاضر أمام حضرتك، لو ظللت طول حياتي أردد هذه الطلبة، فذلك يكفيني جدًا فأنا لا أريد شيئًا إلا أن أتكلم معك واسمع كلامكوانفذه في حياتي ، وان اثبت فيك واكون معك شىء واحد، ويكون لدي دالة عندك.” فالصلاة ليست طلبات فقط .

فسعادة الاب أن يرى اولاده حوله ، يحبونه كما يحبهم ، ولايطلبون شىء بل هو يلاحظ احتياجاتهم من ملبس ومأكل وعلاج ودراسة….. فعيطيهم احتياجاتهم في اوانها، دون أن يطلبوا هم أي شىء منها،،،،، “فاطلبوا اولا ملكوت الله وبره ( أي حبوا الله لذاته وكونوا معه دائما )وهذه كلها تزاد لكم ( أي يعطيكم الرب كل ما تحتاجون اليه ، وبسخاء ) “( متى 6 / 33 )

لنصلي

يقول الرب : ان ملكوت الله في داخلكم ، اشكرك ايها الآب الازلي لأنك اعددت لمحبيك ما لم تره عين ولم تسمع به اذن ولا خطر على قلب بشر ، وهيأت لهم ملكوتا لا يزول .

اشكرك لأنك غرست هذا الملكوت في داخلي انا بالذات ، واني امتلكه منذ الان واحقّقه الى ان يكتمل لدى الاتحاد بك ، في ذلك اللقاء الحميم الذي يدخلني اخدارك السماوية وبهاء مجدك الازلي.

اشكرك لأنك هيأتني بنعمتك لأن اكون ارضك الطيبة وحقلك الخصيب ،الذي شئتَ ان تغرس فيه نبتك الصالح ، غرس الملكوت .فاعطني يا الهي ان اغذّي حضورك السري هذا في داخلي ، بالصلاة والابتهال والتوبة والعمل والعطاء وبذل الذات ، فتنمو انت فيّ وتفيض عليّ نعمتك، وادرك ان كنوزك لا تنفذ وهباتك لا حد لها، وان الحياة الابدية التي جعلتها في اعماقي هي الحياة الحق ، حياة الملء التي تهبها بوفرة للذين يحبونك .

يا من هو قوة حياة ليس لها زوال ، تحيي كل شئ وتدعو الى الوجود غير الموجود ، اشكرك واعظمك وارفع لك ولابنك يسوع ولروحك القدوس كل اكرام ومجد الى الابد . أمين

الاب / بيوس فرح ادمون

راهب . فرنسيسكاني

Michigan SEO