اخبار الجالية الكلدانية في اوربا

زيارة المطران رمزي كرمو لفنلندا

ramzi karmo

زيارة المطران رمزي كرمو لفنلندا

(كَلِمَةَ الصَّلِيبِ عِنْدَ الْهَالِكِينَ جَهَالَةٌ، وَأَمَّا عِنْدَنَا نَحْنُ الْمُخَلَّصِينَ فَهِيَ قُوَّةُ اللهِ)

كورنثوس 1: 18

أحتفل أبناء جاليتنا المسيحية في فنلندا بعيد الصليب المقدس بحضور راعينا الجليل مار رمزي كرمو الزائر الرسولي في أوروبا الذي زار أبناءه لأول مرة منذ تسلمه مهمة الزائر الرسولي وكذلك كأول أسقف يزور فنلندا منذ مدة طويلة تقارب ال 20 عاما من وجود الجالية المسيحية .. وكان لزيارتهِ الراعوية الأثر البالغ في نفوس المؤمنين لما سمعوه من سيادته في عظاتهِ التي القاها في القداديس التي أقامها خلال زيارتهِ .. حيث أقام أربع قداديس قداسان في محافظة أولو وقداس في محافظة توركو وقداس في العاصمة هلسنكي .. وكان للمؤمنين دوراً في الحضور في هذه القداديس التي أقيمت لمناسبة عيد الصليب المقدس …

وصل سيادتهُ يوم الأربعاء 10/9/2014 لمطار أولو وكان في أستقبالهِ عدد من مؤمني المدينة معبرين عن فرحهتم لهذهِ الزيارة المهمة وأقام سيادتهُ قداساً في كنيسة عائلة الناصرة للكاثوليك يوم الخميس 11/9/2014 بمشاركة الأب دومبوسكو كاهن كنيسة الكاثوليك والشماس أيشو حنا القادم من المانيا والجوقة وأبناءنا في أولو وسبق القداس صلاة مسبحة الوردية وكذلك اقام سيادتهُ  قداساً أحتفاليا يوم الجمعة 12/9/2014 وكذلك صلاة مسبحة الوردية وألتقى بعد القداس بالمؤمنين كباراً وشباباً وأستمع إلى أسألتهم وطلباتهم التي صبت في أن يتم تعيين كاهن يخدم الجالية في فنلندا أو يتم أرسال كاهن بين فترة واخرى ليقوم بزيارة العوائل ويقيم القداديس في المناسبات والأعياد .. وطلب من الجميع الصلاة من أجله ليعينهُ الرب في خدمتهِ .. وقام سيادتهُ برفقة الأخ خالد هومي زيارة الكاتدرائية اللوثرية والأرثوذكسية في أولو خلال تواجدهِ فيها

وهذهِ مجموعة صور في محافظة اولو

Picture 1 of 25

غادر سيادتهِ أولو يوم الجمعة 12/9/2014 ليلاً متوجهاً إلى توركو وفيها أقام قداساً أحتفاليا يوم السبت 13/9/2014 في كنيسة القديسة برجيثة للكاثوليك بمشاركة الأب بيتر كاهن كنيسة الكاثوليك والشماس سعد توما والأخ خالد هومي والجوقة وجمع غفير من المؤمنين ومشاركة فنلنديين ايضاً والقى خلال القداس عظةً رائعة تطرق إلى الحياة في اوروبا وكيفية التعامل معها في ظل القوانين التي بعض منها تفيد الأنسان والبعض منها تضر بالأنسان .. وختم القداس بالبركة ومن ثم توجه إلى القاعة ليلتقي بأبناءه من الكبار والشباب وركز على الدعوات الكهنوتية والرهبانية وقال ان الكاهن يخلق من بينكم ايها الشباب أملين ان يكون يوما كاهنا من بينكم يخدم فنلندا… وطلب المؤمنين بأن يكون لهم كاهنا يخدمهم أو يزور فنلندا بين فترة وأخرى يقيم القداديس في المناسبات والأعياد بسبب حرمانهم طعم القداديس في الأعياد.. ومن ثم تناول سيادتهِ الغداء مع ابناءهِ وبعدها بارك الجميع وتم التقاط الصور التذكارية مع سيادتهِ … وبعدها غادر توركو متوجهاً إلى هلسنكي

وهذه مجموعة من الصور في محافظة توركو

Picture 1 of 22

وصل سيادتهِ هلسنكي يوم السبت 13/9/2014 ليلاً وأقام يوم الأحد 14/9/2014 قداساً أحتفالياً لمناسبة عيد الصليب في كنيسة مريم العذراء للكاثوليك بمشاركة الشماس سعد توما والأخ خالد هومي والمؤمنين وكذلك القي عظة رائعة وتطرق خلاها ايضا ً للحياة في اوروبا وايضاً شرح لماذا نحن مسيحيين وماذا تعني المعموذية ولماذا نحن تعمذنا؟ وبعدها اعطى البركة في نهاية القداس ومن ثم توجه إلى قاعة الكنيسة ليلتقي بأبناءه المؤمنين واستمع اليهم وقد طلب المؤمنين نفس الطلب الذي طُلب في أولو وتوركو بأن يتم تعيين كاهن يخدم الجالية المسيحية في فنلندا .. وقد وعد سيادتهِ أبناءهِ في كل مدينة زارها بأن يتم دراسة هذا الموضوع بشكل جدي في أجتماع الكهنة السنوي مع سيادتهِ ووعد بأن يتم ارسال كاهن كل 3 اشهر كاول خطوة ومن ثم بعد ذلك التفكير بشكل اعمق لحلة مشكلة جاليتنا … وبعدها تناول الغداء مع الجميع وتم التقاط الصور التذكارية … وزار راعينا برفقة الشماس سعد توما والأخ خالد هومي الكاتدرائية اللوثرية والأرثوكسية في هلسنكي خلال تواجده فيها

غادر هلسنكي راعينا المطران رمزي كرمو يوم الأثنين 15/9/2014 متوجها مرة أخرى إلى توركو للمشاركة في المؤتمر المقام هناك مع اساقفة الدول الأسكندنافية بدعوة من سيادة المطران TEEMO مطران الكاثوليك في فنلندا وتحدث خلال المؤتمر عن وضعية الكلدان الكاثوليك في اوروبا .. وزار عددا من العوائل في توركو بطلب منهم وخاصة الذين لهم حالات خاصة .. وعاد إلى هلسنكي يوم الثلاثاء 16/9/2014 والتقى بسيادة المطران TEEMO مطران الكاثوليك والمسؤول الأعلامي للأبرشية الكاثوليكية في فنلندا  وبعدد من العوائل في اليوم الأخير لزيارتهِ … وفي صباح يوم الأربعاء المصادف 17/9/2014 غادر سيادتهِ فنلندا متوجهاً إلى روما بعد زيارة هي الأولى والمهمة لفنلندا دامت 7 أيام عشنا فيها اياما جميلة شعرنا بالفرح بالأمان بوجود راعينا بيننا وشكر الجميع على حفاوة الأستقبال مانحا بركاتهُ للجميع

17

Picture 1 of 9

 

احتفالية عيد الصليب في كنيسة مار ميخائيل في شارهولمن 14 / 9 / 2014

تأملات في أنجيل الاحد

احتفالية عيد الصليب في كنيسة مار ميخائيل في شارهولمن  14 / 9 / 2014

الأب ازاد صبري يترأس قداس عيد الصليب

احتفلت كنيسة مار ميخائيل  بعيد الصليب المقدس وذلك يوم الأحد المصادف 14 – 09 – 2014 وقد ترأس القداس الاحتفالي الأب ازاد صبري ، شاركه جمع كبير من الشمامسة وكورال الكنيسة وأتناء القداس احتفل المؤمنون في بإيقاد النار في ساحة الكنيسة .

قصة الصليب والعثور عليه

بعد صلب المسيح وقيامته قام البعض من اليهود المتعصبين بردم قبر المخلص ودفن الصليب المقدس وصليبَي اللصَّين الآخرين اللذين كانا معه، لإخفاء معالم صليب ربنا يسوع، نظراًَ للمعجزات التي كانت تحدث هناك وبجوار القبر المقدس. فاختفى أثر الصليب مذ ذاك ولمدة تناهز ثلاثة قرون من الزمان.

وفي مطلع القرن الرابع الميلادي أراد قسطنطين الكبير (من ولادة صربيا، وهو أبن الإمبراطور قسطنطينوس الأول) أنْ يأخذ روما ويُصبح إمبراطور الغرب. شنَّ سنة 312 معركة ضد عدوه ماكسينـتيوس Maxentius على مشارف المدينة بالقرب من نهر التايبر، وفي الليلة التي سبقت المعركة ظهر الصليب في السماء محاطاً بهذه الكلمات بأحرف بارزة من نور:

“بهذه العلامة تغلب”.

كانت أم قسطنطين الملكة هيلانة مسيحية، لذا كان لدى قسطنطين معرفة مسبقة ومودَّة تجاه المسيحية، لكنَّه نفسه لم يكن مسيحياً آنذاك. فجعل راية الصليب تخفق على كل راية وعَلَم، وخاض المعركة وانتصر على عدوِّه. ولما أصبح قسطنطين إمبراطوراً على أوروبا بأكملها، شرقاً وغرباً في 315-324 م بعث الكنيسة من ظلمة الدياميس، وأمر بهدم معابد الأصنام وشيَّد مكانها الكنائس.

بعدها نذرت أمّه القديسة هيلانة أنْ تذهب إلى أورشليم لنوال بركة الأراضي المقدسة، بالقرب من جبل الجلجلة. فأمرت بتنقيب المكان، وتم العثور على 3 صلبان خشبية، ولما لم يستطيعوا تمييز صليب الرب، إقترح القديس كيرلِّس بطريرك أورشليم بأنْ يختبروا فاعلية الصليب، ولأجل ذلك أحضروا ميتاً ووضَعوا عليه أحد الصلبان فلم يحدث شيء، وضعوا الثاني ولم يحدث شيء أيضا، وعندما وضعوا الصليب الأخير قام الميت ومجَّد اللـه، وبذلك توصَّلوا إلى معرفة الصليب الحقيقي للسيد المسيح.

أما قصة شعلة النار التي نوقدها في عيد الصليب فأصلها أنْ كانت فِرقُ الجنود المكلفة بالبحث عن الصليب قد اتفقت على إشارة إضرام النار في حال وَجَدَت إحداها عود الصليب. وهكذا أضاءت المدينة كلها بوميض المشاعل ساعة إيجادها لعود الصليب، وكان ذلك اليوم هو الرابع عشر من أيلول ، ولهذا السبب فإننا نحتفل بعيد الصليب بنفس هذا اليوم. كما وأمر الملك قسطنطين ببناء كنيسة في نفس موضع الصليب على جبل الجلجلة، وسميت بكنيسة القيامة، (وتسمى باللغات الغربية باسم كنيسة القبر أيضا) وهي لا تزال موجودة إلى يومنا هذا. (وقد عمل احتفال التدشين لمدة يومين متتاليين في 13 و 14 أيلول سنة 335 في نفس أيام اكتشاف الصليب).

ويُذكر أنَّ جمعاً غفيراً من الرهبان قد حضر حفل التدشين هذا، قادمين من بلاد ما بين النهرين وسوريا ومصر وأقاليم أخرى، ومابين 40 إلى 50 أسقفا. لا بل أن هناك من ذهب إلى القول بأنَّ حضور الاحتفال كان إلزامياً والتخلُّف عنه كان بمثابة خطيئة جسيمة….

أما في (ق7) فقد حدث وأنْ دخلت جيوش كسرى ملك الفرس إلى أورشليم ظافراً، وتم أسر الألوف من المسيحيين وفي مقدمتهم البطريرك زكريا، وأُضرِمت النار في كنيسة القيامة والكنائس الأخرى بتحريض من اليهود القاطنين في أورشليم، ونجا الصليب المكرَّم من النار بهمّة المؤمن يزدين الكلداني، لكنهم أخذوه غنيمةَ مع جملة ما أخذوا من أموال وذهب ونفائس إلى الخزانة الملكية. وبقي الصليب في بلاد فارس حوالي 14 سنة.

ولما انتصر هرقل الملك اليوناني على الفرس، تمكَّن من استرداد ذخيرة عود الصليب أيضا وكان ذلك سنة 628. فأتى إلى القسطنطينية التي خرجت بكل مَن فيها إلى استقباله بالمصابيح وتراتيل النصر والابتهاج ثم أُعيد الصليب إلى أورشليم من جديد. ومنذ ذلك الحين بقي الصليب في أورشليم. فيما تبقى من زمن، فان الملوك والأمراء والمؤمنين المسيحيين بعد ذلك بدءوا يطلبون قطعاً من الصليب للاحتفاظ بها كبركة لهم ولبيوتهم وممالكهم. وهكذا لم يتبقَ في يومنا هذا من خشبة عود الصليب الأصلية إلا قطعتَين، الأولى لا تزال في أورشليم، والثانية في كنيسة الصليب المقدس في روما

01 (5)

Picture 1 of 30

زيارة الزائر الرسولي المطران رمزي لدير مار أفرام الارثودكسي

زيارة الزائر الرسولي لدير مار أفرام الارثودكسي

 

 

أجرى سيادة المطران رمزي كرمو الزائر الرسولي لعموم أوروبا  والذي يقوم بزيارة هولندا حاليا صباح هذا اليوم 5 – 9 – 2014 وبمعية الاب فراس غازي خوري رعية مار توما الرسول في هولندا زيارة لسيادة المطران أوجين أيدن رئيس أساقفة السريان الارثودكس في هولندا في دير مار افرام في مدينة انشخدة حيث مقر أقامته

بعد حفاوة الاستقبال والترحيب أصطحب سيادة المطران أوجين أيدن ضيوفه في جولة تعريفية عن معالم الدير وابنيته وتاريخه وتجولا بين اروقة الدير في جو من الايمان والخشوع ثم انشدا معاً صلوات وباللغة الارامية والسريانية في داخل كاتدرائية مريم العذراء

بعد ذلك توجهوا إلى صالة الطعام وتقاسما وجبة الغذاء معاً ثم تبادلا الحديث عن الدراسات اللاهوتية واخر الاصدارات المتعلقة بدراسة وتطوير اللغة السريانية بشكل خاص والمشرقية بشكل عام

وفي ختام الزيارة قدم الزائر الرسولي المطران رمزي كرمو الشكر والعرفان للكنيسة الارثودكسية في هولندا على كل ما قدمته و تقدمه من خدمات وتعاون ومساعدة لابناء الجالية الكلدانية المسيحية المشرقية وكما شكره على الضيافة المسيحية الرائعة. وختم سيادة المطران أوجين أيدن اللقاء بقوله : بيوتنا وكنائسنا مفتوحة لكم دائماً

alt

alt

اللجنة الاعلامية للخورنة

أيلول 2014

Michigan SEO