مؤمني خورنة مار أفرام في لورد

مؤمني خورنة مار أفرام في لورد

 

 

في إطار عيش سنة الرحمة التي أطلقها قداسة البابا فرنسيس، نظمت خورنة مار أفرام الكلدانية في مدينة ليون الفرنسية حج لزيارة مزار لورد. فقد أنطلق باصٌ يقلُ بعض من مؤمني الخورنة مع راعيهم الأب مهند الطويل مساء يوم الأربعاء ٤ ايار ٢٠١٦ ليعشوا هناك أيام رائعة مملوءة من نعم الله وحضوره حتى يوم السبت ٧ ايار ٢٠١٦. قدس الزوار مع راعيهم قداسهم الاحتفالي لعيد الصعود يوم الخميس ٥ ايار في مغارة لورد رافعين صلواتهم للعذراء مريم كي تشفع لدى أبنها الوحيد من أجل أن يعم السلام في ربوع شرقنا وبلداننا المتألمة نتيجة الحروب، كما وذكروا في صلواتهم رؤساء الكنيسة و تضرعوا من أجل أرسال الدعوات المكرسة

تميزت الزيارة ببرنامجها المتنوع بين القداديس ودرب الصليب على الجبل وفي الجهة المقابلة للمغارة مع زيارة لبيت القديسة برناديت وكنائس المزار المتعددة. صلى المؤمنين أيضــًا صلوات الشهر المريمي مقابل مغارة لورد وساروا في الزياح المريمي الكبير المسائي مصلين بالسورث والعربي السلام الملائكي. كما وتبارك البعض بماء المغطس والبعض الأخر زار متحف الشمع ومن ثم شاهد فلم القديسة برناديت وظهورات العذراء مريم في سينما المدينة

زيارة مبارك للجميع ولتحرسنا وتحرس أوطاننا أمنا العذراء مريم بجاه شهرها هذا المقدس

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO