صلوات وقداديس صوم الباعوثا في فيينا‎

صلوات وقداديس صوم الباعوثا في فيينا‎

يارب أرحمنا    يارب أقبل طلبتنا    يارب أرضَ عنا

 أقيمت الصلوات والقداديس في العاصمة النمساوية فيينا خلال أيام صوم الباعوثا للفترة من 26 إلى 28 كانون الثاني 2015 حيث أقامة القداديس راعي الكنيسة الكلدانية في فيينا الاب ايهاب نافع البورزان وبحضور الاب ماجد الدمونيكي القادم من العراق وبحضور جمع غفير من ابناء الجالية الكلدانية، وعموم الجاليات الشرقية الأخرى في فيينا.

قدم الاب ماجد الدومنيكي شرحا مفصلا عن ليتورجيا الكنيسة عن هذا الصوم المقدس وبعض الصلوات والتأملات والتراتيل بهذه المناسبة أضافتاً إلى شرح كلمة “باعوثا” ܒܥܘܬܐ وهي كلمة آرامية تعني الطِلبة أو التضرع أو الاستغاثة. ومن خلال سياق كلامه أكد أن يكون صومنا اليوم على مثال أهالي نينوى من أجل أن تزول الغيمة عن العراق وعن البلدان التي تعاني من قلة السلام والاطمئنان. وأيضاً تطرق الى معاني التوبة في الحياة الايمانية المسيحية

وبعد قداس يوم الأربعاء ثالث أيام الباعوثا حضر الجميع الى قاعة الكنيسة وبمحبة مسيحية عالية لتناول طعام الصوم على مائدة المحبة المسيحية وسط التضرعات وطلبات الجميع. حيث قدمت جوقة الكنيسة التراتيل الكنسية بهذه المناسبة العظيمة التي من خلالها رفعت التسابيح إلى الله تعالى لكي يعيد الأمن والسلام على العراق وعودة العوائل المهجرة إلى مدنها بأسرع وقت ممكن

باعوثا مباركة مليئة بالنعمة والتوبة والاهتداء

لجنة الكنيسة الكلدانية في فيينا

Invalid Displayed Gallery

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO