إعــلان

إعــلان

لقد طلب غبطة أبينا البطريرك ، مار لويس روفائيل الأول ساكو ، الالتجاء الى السماء بتلاوة ” مسبحة الوردية ” من قبل كل المؤمنين الكلدان أو العراقيين ، عوائل وأفـرادًا ، لكي تتحَّققَ رسالةُ الميلاد مع ذوينا النازحين من سهل نينوى ، فينعموا بالسلام والرجاء ولاسيما بالعودة السريعة الى دورهم وأعمالهم فيعيشون حياة طبيعية في الهدوء و راحة البال. وقد حَّددَ غبطته مدة الصلاة بثلاثة وثلاثين يوما ، بدءًا من اليوم 1/1 ـ والى يوم 2/2/ 2015.

لنُصَّلِ الى والدة الله بإيمان وثقة أنها تنال لنا هذا السلام بعودة المُشَّرَدين الى ديارِهم. لقد قالت مريم أنَّ سلام العالم هو بيدها. وقد ساعدت على تفكيك قوى الشر إنما طلبت من المؤمنين التعاون معها بالصلاة والتضحيات. إنَّ صلاة الوردية قوَّضت أركان دولة الإلحاد ونالت السلام لدول شرق أوربا بعودتهم الى سلام الحرية والكرامة. كما تدخلت مريم في إنقاذ الموصل من حصار نادرشاه استجابة لمؤمني المدينة. مريم ما تزالُ الأمَ الحنونة ، لنتصَّرف معها مثل أبناء يُحبونها ويُكَّرمونها.

  أبونا بول

louis_sako_fit_948265247

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO