صلاة لأجل العائلة‎

صلاة لأجل العائلة‎

سينعقد في روما بين 5 و9 /10/2014 سينودس الأساقفة لبحث شؤون العائلة المسيحية ودورها في بناء الكنيسة والمجتمع المدني. طلب قداسة البابا أن نصَّلي اليوم من أجل نجاح هذا السينودس ، وأعلن السنة الممتدة بين 20/10/2014 و 30/10/2015 سنة العائلة.

 

صلاة من أجل سينودُس ” العائــلة ”                    ينعقدُ السينودس 5-19/10/2014

 

يا رب !.أيُّها الآبُ الأزلي/ لقد كشَـفتَ لنا ذاتَك / أنَّـكَ ثالوثُ قُدرةٍ ومعرفةٍ ومحَّبة./ ولمَّا أرَدتَ أن تخلُقَ الأنسانَ / صنعتَه على صورتِك كائنًا إجتماعيًا / يعيشُ في رفقَـةٍ أليـفة./ وكَّلَفتَه بمتابعةِ عملِكَ / وإتمامِ خليقتِكَ/ ونَّظمتَ حياتَه ليحيا في إطارِ عائلةٍ / تجمعُها الأُلفَـةُ والتفاهمُ / ودعَوتَها لتُعطيَ الحياةَ للعالم / فقَّـدَسْتَهاإذْ وُلِدَ كلمتُك / في حضن عائلةٍ بشرية / رَّبَتْهُ إنسانًا إبْـنًا لكَ / و تعاوَنَتْ معه لأداءِ رسالتِه الخلاصية/ شاهدًا للحَّـق/ ومُفَّـعِلاً المحبّة/ وداعيًا الى السلام.

أيُّها الرَّبُ يسوع!./  لقد قَّـدَسْتَ الزواجَ / وبارَكتَ الأطفالَ / وشَجَبْتَ ما تتعَّرَضُ له الأسرة / من إهانةٍ وتفكيـك / ودعوتَ العائلة لتسلُكَ / سبيلَ المحبةِ والتعاون والتسامُح / وكَّلفتها لتشهـدَ لتعليمك / بنشرِ مبادئِ الأنجيل /وبناءِ مملكتِك على هذه الأرض / بسلوكهم المثالي فيعيشوا / في المحَّبة والإخاء والسلام.

لكنَّ إبليسَ لمْ يرتَحْ الى ذلك / بل أخذَ يُحاربُ العائلة / ويحاولُ أن يُقَّـوِضَ أَساسَها الأيماني / ليُدَّمرَ البشرية َ ويقضيَ عليها / فأَلَّـبَ عليها الإلحادَ والفردانية َ والمـثلية.

ومن أجلِ حمايتِها / وترسيخِ بنائِها / تعقُـدُ الكنيسةُ مجمَعًا خاصًّا / لتُحَّسِسَ العالمَ بأهميةِ العائلة / وبقـيمةِ وحدَتِها وتلاحُمِها / و دورها في بناءِ المجتمع الأنساني/ كما يُذَّكرُ العائلة َ المسيحية / بمسؤوليَتِها في نشر تعاليم انجيلِ الخلاص / مُبَّـينًا لها السبُلَ الكفيلة َ بحمايتِها / والمعينة َ لها في أداءِ دورِها.

أيُّها الروحُ القُّـدوس! / نسأَلكَ أنَّ تُـنَّورَ مجمعَ الأساقفة / الذي سينعَقِدُ في روما في الشهر القادم / وتوَّفقَ أعضاءَهُ في آستجلاءِ قصدِكَ / وفي تقديم العون الفَّـعال لنجاح العائلة / فيُرشدونها الى تحقيق أمنِها وتطّورِها / والى زرع السلام والوئام بين الناس / فتتمَّـجدَ معَ الآبِ والأبن / و تتمَّـتعَ العوائلُ بالراحةِ والطُمَأنينة / فتنعمَ البشريةُ بالسـلام.

( الكاهن  وحــده ):

يا رب بارك عوائِلـنا .     //  الشعب  :  آمــين

يا رّب قَّـدِسْ أطفـالَنا .

يا رب وَّفِـقْ جهـودَنا .

يا رب بَّـدِدْ هـمــومَنا .

يا رب نَّــوِرْ أفـكارَنا .

يا رب قَّـدِسْ أعمـالنا .

يا ربْ لَّــبِ طلبـاتِـنا .

يا رب أُسْــنُدْ إيمـاننا .

يا رب بارِكْ أساقفتنا .

يا رب أُعضُدْ كنيسَتَكَ.

 

الأحد الثالث لأيليا

28 / 9 / 2014

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO