احتفال الكنيسة الكلدانية بعيد القيامة بمصر

المسيح قام ….. حقا قام ….

احتفلت الكنيسة الكلدانية بمصر مع سائر الطوائف المسيحية ومع العالم بقيامة المسيح من بين الأموات يوم سبت النور 19 ابريل الساعة الثامنة تحت رعاية المونسنيور فليب نجم الذى ترأس القداس وبحضور ممثلى الدولة اللواء  محمد عابدين عبد المنعم مندوب السيد رئيس الجمهورية  اللواء مصطفى شحاتة مندوب السيد وزير الداخلية.  كما أرسل  اللواء حسن البرديسي مدير مرور القاهرة  برقية تهنئة و اخرى من السيد آين عصمت السادات مؤسس حركة وحدة الصف المصرى و تواجد اعضاء من حزب الدستور اللذين قاموا بتوزيع الورود لشعب الكنيسة بمناسبة عيد القيامة المجيد وفى مفاجئة  حضر مجموعة من الشباب الهنود الكلدان….

كانت العظة عن ما يجرى من أحداث فى منطقتنا وخاصة فى مصر وعلينا ان نعيش القيامة ونكون شهودا للسلام والمحبة والتعايش المشترك على مثال المسيح القائم من بين الأموات …عند مصافحة ممثلى الدولة أشادوا بكلمة المونسنيور فيليب متمنين السلام يعم ربوع مصر …. وقد ساد جو من الصلاة والخشوع والإيمان الذى تردد من الحاضرين … المسيح قام .. حقا قام ….

وفى صباح الأحد وعقب القداس توجه المونسنيور فيليب نجم مع وفد من الكنيسة الى مقر البطريركى لصاحب الغبطة إبراهيم اسحق بطريرك الأقباط الكاثوليك لتهنئته بالعيد

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO