رسالة راعوية بمناسبة الصوم الكبير

رسالة راعوية بمناسبة الصوم الكبير 

 

 

 

لويس روفائيل الاول ساكو

 

لِنَصُمْ ونُصَلِّ من أجل مستقبل بلدنا والمنطقة، لِنَصُمْ ونُصَلِّ من أجل بقاء المسيحيين وعدم هجرتهم انتهز فرصة حلول موسم الصوم الكبير لأهنئكم واتمناه لكم  زمناً متميزا للصلاة ولمراجعة الذات والتوبة وعمل الاحسان لنشترك في سرّ فصح المسيح.  لذلك اطلب منكم ان يكون هذا الصيام لهذا العام من اجل مستقبل بلدنا والمنطقة ومن اجل بقاء المسيحيين وتواصلهم. إزاء استمرار الصراعات وأعمال العنف في مدن  عديدة في بلادنا ومنطقتنا وتهجير العديد من العائلات من مدنها وبيوتها، اؤد ان تخصصوا هذا الزمن القوي للصوم والصلاة  من اجل تحقيق مصالحة حقيقية بين كافة الفرقاء السياسيين، وتجديد الثقة ببعضهم البعض،  للخروج  من هذه المرحلة المقلقة، والعمل  لإرساء قواعد سليمة للتلاقي، وفتح صفحة جديدة مع الانتخابات المقبلة، واتخاذ خطوات  جديّة ليقف البلد على رجليه، ويتقدم  في تحقيق السلام والامان لخير المواطنين كافة وليستعيد حضوره في  المنطقة  والعالم.

كما  ادعوكم  للصوم والصلاة من أجل بقاء المسيحيين في وطنهم العراق وعدم الهجرة. هويّتنا المسيحيّة متجذرة في عمق تاريخ العراق وجغرافيّته منذ الفي سنة. فيه جذورنا وينابيعنا الصافيّة،  فاذا هاجرناه انقطعنا عن اصولنا! التمسك بالأرض  امانة  ايمانية ووطنية  تتطلب الثبات والصمود والتواصل. فلا تسمعوا  الى من يُرغبكم او يرهبكم. لا تنخدعوا بهم، انهم لا يريدون خيركم.  نحن هنا بمشيئة الله وسنبقى هنا بمعونته نمد الجسور ونسهم مع اخوتنا العرب والكورد والتركمان والشبك، المسلمين والمندائين والايزيديين بتقدمه وازدهاره ليعود بلد خيرات وامجاد.

رسالة الصوم دعوة لإشاعة ثقافة المحبة والتسامح والسلام والعيش المشترك بعزّة وكرامة.

•    لنصم الاسبوع الأول والوسط والاخير  بالانقطاع عن الزفين  وحتى الظهر ولنشترك في القداس اليومي قدر الامكان ولنساعدِ   اخوتنا الفقراء من خلال بركة الزكاة.

•    لنشترك في درب الصليب بكثير من الرجاء.

•    لنستفد من هذه الفرصة للاقتراب من سرّ التوبة.

 

 

صوم مبارك

لويس روفائيل الاول ساكو

3/3/2014

 

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO