Month: October, 2013

عيد جميع القديسين رسالة الصلاة لشهرنوفمبر2013

عيد جميع القديسين رسالة الصلاة لشهرنوفمبر2013

بيتي بيت صلاة يدعى  مر 11 / 17

مَا أَحْلَى مَسَاكِنَكَ يَا رَبَّ الْجُنُودِ مز1/83

عدد 28

هل يستجيب الله لشفاعة العذراء والقديسين؟

يحتوي العهدين القديم والجديد على العشرات من المواضع التي تتحدث عن قبول الله لشفاعة قديسيه وأنبيائه والسيدة العذراء وسوف نذكر هنا مثالاً واحداً ويمكن الرجوع إلى عشرات من هذه الأمثلة في الكتاب المقدس.

استجاب يسوع لشفاعة السيدة العذراء في عرس قانا الجليل رغم أن ساعته لم تكن قد جاءت بعد :”  وفي اليوم الثالث كان عرس في قانا الجليل وكانت أم يسوع هناك….. قالت أمه للخدام مهما قال لكم فافعلوه….. قال لهم يسوع املأوا الأجران ماء فملأوها إلى فوق…….. ثم قال لهم استقوا الآن وقدموا إلى رئيس المتكإ….. فقدموا.” يو 2: 1 – 8

وكما سبق لا نستطيع أن ننكر شفاعة العذراء من أجلنا بدعوى إنها انتقلت الآن فمازالت العذراء عضو في الكنيسة وجسد المسيح تشفع في أبنائها المحتاجين إلى صلواتها وطلباتها وتوسلاتها من أجلهم أمام عرش النعمة

الصلاة بشفاعة القديسين و من اجل القديسين

مصلين بكل صلاة وطلبة كل وقت في الروح وساهرين لهذا بعينه بكل مواظبة وطلبة لاجل جميع القديسين أف6: 18

وصلاة الايمان تشفي المريض والرب يقيمه وان كان قد فعل خطية تغفر له يع5: 15

فاطلب أول كل شيء ان تقام طلبات وصلوات وابتهالات وتشكرات لاجل جميع الناس 1تي2: 1

ولما اخذ السفر خرت الاربعة الحيوانات والاربعة والعشرون شيخا امام الخروف ولهم كل واحد قيثارات وجامات من ذهب مملوة بخورا هي صلوات القديسين رؤ5: 8

وجاء ملاك اخر ووقف عند المذبح ومعه مبخرة من ذهب واعطي بخورا كثيرا لكي يقدمه مع صلوات القديسين جميعهم على مذبح الذهب الذي امام العرش رؤ8: 3

فصعد دخان البخور مع صلوات القديسين من يد الملاك امام الله رؤ 8: 4

فاخرج بطرس الجميع خارجا وجثا على ركبتيه وصلى ثم التفت الى الجسد وقال يا طابيثا قومي ففتحت عينيها ولما ابصرت بطرس جلست أع 9: 40

فحدث ان ابا بوبليوس كان مضطجعا معترى بحمى وسحج فدخل اليه بولس وصلى ووضع يديه عليه فشفاه أع 28: 8

ثم جثا على ركبتيه وصرخ بصوت عظيم يا رب لا تقم لهم هذه الخطية واذ قال هذا رقد أع7: 60

من اجل ذلك نحن ايضا منذ يوم سمعنا لم نزل مصلين وطالبين لاجلكم ان تمتلئوا من معرفة مشيئته في كل حكمة وفهم روحي كو1: 9

من اجل ذلك نحن ايضا نشكر الله بلا انقطاع لانكم اذ تسلمتم منا كلمة خبر من الله قبلتموها لا ككلمة اناس بل كما هي بالحقيقة ككلمة الله التي تعمل ايضا فيكم انتم المؤمنين 1تس2: 13

صلاة للعذراء مريم ام المخلص
ياأمنا العذراء انكِ لاتخيبي رجاء المستنجدين بكِ …. ولاتردي طلبة أحد … لانك ِ أم حنون … تشفعي لنا دائما عند أبنك ِ يسوع المسيح كي يخلصنا من المحن والشدائد التي تمر في حياتنا … ونحن نطلب منك ِذلك بقلب ٍمؤمن ٍ صادق … وثقة تامة في شفاعتك ِياأم المعونة الدائمة   . أمين

صلاة للقديس فرنسيس الاسيزي

أيَّتها القديسةُ مريمُ العذراء، لم يَلِدْ في العالمِ مثلُك بينَ النساء، يا بنتَ العليّ السَامي، الملكِ الآب السَماوي، وأمَتَه

يا أمَّ سيِّدِنا القدّوس يسوعَ المسيح، يا عروسَ الروحِ القدس،  صلِّ لأجلنا، مع القديسِ ميخائيل رئيسِ الملائكة

وكلِّ قوَّاتِ السماوات وكلِّ القدّيسين، لدى الكلِّيِ القداسة، ابنِكِ الحبيب، ربِّنا ومعلِّمِنا، ومخلصنا يسوع المسيح .أمين

الاب / بيوس فرح ادمون

فرنسيسكان – مصر

البابا فرنسيس: يسوع هو الأخ الذي يصلّي معنا ومن أجلنا ويشفع فينا

البابا فرنسيس: يسوع هو الأخ الذي يصلّي معنا ومن أجلنا ويشفع فينا

إذاعة الفاتيكان

“يسوع يتابع الصلاة من أجلنا والتشفع لنا ويظهر للآب جراحه ثمن خلاصنا” هذا ما قاله قداسة البابا فرنسيس في عظته صباح اليوم الاثنين مترئسًا القداس الإلهي في بيت القديسة مرتا بالفاتيكان احتفالاً بعيد الرسولَين سمعان
ويهوذا تداوس.

تمحورت عظة الأب الأقدس حول نص الإنجيل الذي تقدمه لنا الليتورجية اليوم والذي يخبرنا فيه الإنجيلي لوقا عن يسوع الذي ذهب إلى الجَبَل لِيُصَلِّي، فأَحيا اللَّيلَ كُلَّه في الصَّلاة لله ولمَّا طلع الصَّباح دعا تلاميذه، فاختارَ منهم اثَني عَشَرَ وسَمَّاهم رسلاً.

قال البابا ما إن جهّز يسوع فريق عمله حتى بدأت الجموع تتوافد إليه “لِيَسمَعوهُ ويُبرَأُوا من أمراضهم” لأَنَّ “قُوّة كانت تخرج منه فتُبرِئُهُم جَميعًا”. تابع الأب الأقدس يقول يظهر لنا إنجيل اليوم ثلاثة أبعاد لعلاقات يسوع: علاقته مع الآب، علاقته مع رسله، وعلاقته مع الجموع. لقد كان يسوع يصلي للآب من أجل رسله والجموع، وهو اليوم يتابع الصلاة من أجلنا. إنه الشفيع الذي يصلي، يصلي إلى الله معنا وأمامنا. فيسوع قد خلصنا، جاعلاً صلاته الكبيرة: تضحيته وحياته ليخلصنا ويبرّرنا: فنحن قد تبررنا به. والآن وبالرغم من أنه عاد إلى الآب فهو يتابع الصلاة من أجلنا. قد نتساءل تابع الحبر الأعظم يقول، هل يسوع روح؟ لا يسوع ليس روحًا بل هو شخصٌ وإنسان مثلنا لكنه ممجّد، فهو يحمل آثار المسامير في يديه ورجليه وجرح الحربة في جنبه وعندما يصلّي من أجلنا فهو يُظهر للآب ثمن تبريرنا، كما ولو أنه يقول له: “يا أبت لا تنسى تضحيتي هذه”.

تابع البابا فرنسيس يقول: فيسوع يرأس صلواتنا، هو الأول الذي يصلّي بيننا كأخ لنا وكإنسان منا ويتشفع لنا عند الآب: لقد خلصنا وبرّرنا لكنه الآن يصلّي من أجلنا ويتشفع لنا. أفكر بشعور بطرس بعد إنكاره ليسوع ثلاث مرات، التفت الرب ونظر إليه، فتذكر عندها بطرس كلام الرب وخرج من الدار وبكى بكاء مرًّا. فقد أحس بصلاة يسوع من أجله ولذلك بكى وأصبح بإمكانه أن يشعر بندامته. غالبًا ما نطلب نحن المسيحيين بعضنا من بعضٍ قائلين: “صلِّ من أجلي، أنا بحاجة ماسّة للصلاة، عندي الكثير من المشاكل وتُقلقني أمور كثيرة، صلِّ من أجلي”. أضاف البابا يقول: أقول لكم إنه أمرٌ جيد، لأنه من واجب الأخوة أن يصلّوا بعضهم من أجل بعض.

وختم الأب الأقدس عظته بالقول: لتكن صلاتنا دائمًا: “يا رب صلِّ لأجلي!” هو يصلّي من أجلي ومن أجلنا جميعًا وصلاته شجاعة لأنه يُظهر للآب جراحه ثمن خلاصنا. لنتأمل بهذا ولنشكر الله، لنشكره على هذا الأخ الذي يصلّي معنا ومن أجلنا ويتشفع لنا. ولتكن صلاتنا ليسوع: “يا رب صلِّ لأجلي لأنك أنت الشفيع! لقد خلّصتني وبرّرتني والآن أطلب منك أن تصلّي من أجلي أيضًا!” ولنسلمه مشاكلنا وحياتنا وجميع ما يقلقنا وهو سيحملها بصلاته
إلى الآب!

القداس الإلهي بمناسبة الذكرى الثالثة لمجزرة سيدة النجاة

القداس الإلهي بمناسبة الذكرى الثالثة لمجزرة سيدة النجاة

أقيم صباح يوم وذلك في الساعة الحادية عشر صباحا من يوم الأحد المصادف 27/10/2013 القداس الإلهي
في مدينة كارلسروا الألمانية وذلك بمناسبة الذكرى الثالثة لمجزرة سيدة النجاة

حيث بدء المؤمنون المتواجدون بتلاوة صلاة الوردية قبل بداية القداس وذلك على نية جميع الشهداء الذين تصاقطوا كأوراق الشجر في فصل الخريف في ذلك اليوم الذي لم يشهده العراق عبر تاريخه

وبعد الإنتهاء من صلاة الوردية أقام الأب إيهاب نافع القداس الإلهي بهذه المناسبة الأليمة على والجميع وأيضا على نية أحلال الأمن والسلام في جميع الدول التي تعاني من الحروب وعدم الإستقرار

ومن بعد الإنتهاء من القداس ألتقى الجميع في قاعة الكنيسة لتقديم التعازي لعائلة الشهيد عدي وابنه أدم شهداء كنيسة سيدة النجاة الذين يسكنون في هذه المنطقة من بعد تلك الحادثة

صلاتنا ترافق جميع شهدائنا الأعزاء ونطلب من الله أن يمنحهم الراحة الأبدية في ملكوته البهي ويمنح عوائلهم الصبر لمواصلة الحياة بكل أيمان وثقة ورجاء

Michigan SEO