ما هي عبرة الصيد العجائبي بعد القيامة؟

ما هي عبرة الصيد العجائبي بعد القيامة؟

الاب د. لويس حزبون عن موقع ابونا

يشير الانجيل المقدس في الاحد الثالث الى ترائي يسوع لتلاميذه للمرة الثالثة بعد قيامته من بين الاموات من خلال معجزة الصيد العجائبي. قام يسوع بالصيد العجائبي في مطلع خدمة يسوع الرسولية في الجليل (لوقا 5/1-11) وهو جالس في السفينة في عرُض البحيرة بغية دعوة التلاميذ الخمسة الاولين وهم بطرس ويعقوب ويوحنا ابنا زبدى وتلميذين آخرين 

واما الصيد العجائبي الثاني فقد تمّ بعد قيامته من بين الاموات وهو واقف على شاطئ البحيرة على بُعد نحو 100 م (12/ 1-14). ويهدف هذا الصيد العجائبي تجديد أيمان تلاميذه السبعة وهم بطرس وتوما ونتنائيل ويعقوب ويوحنا ابنا زبدى وتلميذين آخرين. إذ دعاهم يسوع ان يعرفوه ويؤمنوا به “انه الرب” وهو حاضر في عملهم وفي الافخارستيا كي يبشّروا جميع الشعوب ويجمعوهم في شبكة الله اي الكنيسة. وان تفاصيل الرواية تؤكد معرفة الرب ودعوته للتلاميذ للتبشير جميع الشعوب وجمعهم في كنيسته الواحدة المقدسة

معرفة يسوع القائم: يوحنا ، التلميذ الذي يحبه يسوع هو أول من عرف في معجزة الصيد العجائبي قوة يسوع الالهية “انه الرب” (21/7) ونبّه بطرس بذلك فاعترف بطرس بدوره أنه الرب فائتزر بثوبة والقى بنفسه في المياه (21/7). وبعد ذلك أمن به باقي التلاميذ الخمسة “أنه الرب” (21/12). يوحنا هو صورة التلميذ الحقيقي الذي عرف الرب وامن به ودعا رفاقه التلاميذ ان يؤمنوا انه الرب “وبمَعزِلٍ عَنِّه لا يستَطيعونَ أَن يعمَلوا شيئاً “(يوحنا 15/5

معرفة حضوره في الافخارستيا : معرفة يسوع انه الرب ادّت الى معرفة حضوره في الافخارستيا. “فأخذ الخبز وناول تلاميذه (21/13) والخبز هو تلميح الى تناول الافخارستيا (يوحنا 6/1-13) فالتلاميذ يُدعون ويشاركون في الطعام الذي يقدمه لهم المسيح القائم

معرفة حضوره في الكنيسة: الشبكة ترمز الى الكنيسة . وامتلاء الشبكة بمائة وثلاث وخمسين سمكة من السمك ( 21/ 11) تشير الى كل شعوب الارض. إذ علماء الطبيعة في ذاك الزمن كانوا يجعلون السمك 153 صنفا (ايرونيموس). واما تفسير القديس أوغسطينوس فهوان عدد 153 مكوّن من جمع الارقام من 1 الى 17 ، وعدد 17 مكوّن من رقمين: 10+ 7 . وعليه ان عدد 17 يشير الى النعمة الالهية بحيث ان رقم 7 يرمز الى مواهب الروح القدس ورقم 10 الى الوصايا العشر. اما في اللغة اليونانية واليهودية فتشير الارقام الى حروف. فعدد 153 يشير الى حروف تكوّن كلمة معناها : “الفصح” وايضا “ابناء الله” او ورثة الله (في اليونانية) بحيث ان ابناء الله تشير الى عدد 3213 اي (153X 7X 3) ورقم 7 يشير الى عدد التلاميذ في الصيد.

ورثته الله في اليونانية تشير الى عدد 1071 (153 X7) . يسوع دعا تلاميذه “صيادي بشر(مرقس 1:17) وعليهم ان يجمعوا في شبكتهم كل البشر في كنيسته الواحدة المقدسة (متى 13/47-50). وبالتالي يتحتم علينا ان نحمل رسالة المسيح الحمل الفصحي الى كل شعوب العالم ونجمع كل الناس من كل مكان في الكنيسة الواحدة المقدسة ولن تتمزّق مع هذه العدد الكثير لان الرب القائم معها

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO