يشوع بن نون 2

يشوع بن نون 2

القس رافائيل ثروت كاهن كنيسة مارمينا بفم الخليج

وطني

امام نهر الاردن وقف الشعب عاجزاً عن العبور , لأن توقيت العبور كان حرجاً بين شهرى إبريل و مايو و هو وقت فيضان النهر إذ تذوب الجبال من فوق جبل حرمون و تنحدر المياه بكثرة و بسرعة مضاعفة عن المعتاد طول السنة

من فضلك افتح كتابك المقدس و اقرأ  (يش 3-5)

امام نهر الاردن وقف الشعب عاجزاً عن العبور , لأن توقيت العبور كان حرجاً بين شهرى إبريل و مايو و هو وقت فيضان النهر إذ تذوب الجبال من فوق جبل حرمون و تنحدر المياه بكثرة و بسرعة مضاعفة عن المعتاد طول السنة , فيزداد النهر اتساعاً و عمقاً , كل هذه العوامل كانت تصعب فكرة العبور أمام الشعب الغفير و كل أمتعتهم و مواشيهم .

أمام هذه المشكلة الصعبة بل و المستحيلة طلب يشوع من الشعب أن يتقدسوا ثلاثة أيام أمام الرب قبل العبور .

عزيزى  …تعلم أهمية الاقتراب الى الله بقلب نقى . فيجب علينا , مثل بنى اسرائيل , ان نحترس من الخطية فى حياتنا عند اقترابنا من الله .

فتذلل الشعب كله بالصوم و الصلاة أمام الرب حتى ينقذه من هذه المحنة الصعبة .

و بعد انتهاء مدة التقديس جاز مدبرى الشعب فى وسط الجماعة و أمروهم أن يرحلوا تابعين تابوت العهد الذى يحمله الكهنة واللاويين . و تكون المسافة بينهم و بين التابوت 2000 ذراع (1000 متر تقريبا ) , و ذلك حتى لا يزحمه الشعب فيهلك لأنه غير مسموح لأحد أن يلمسه إلا الكهنة و اللاويين, و ايضا حتى يمكن للجميع أن يراه فيعرفوا اتجاه سيرهم .

عزيزى  … ليت الله يكون قائداً لك فى مسيرة حياتك   فتتذكره فى بداية كل يوم كهدف وحيد لك و تطلبه قبل أى عمل ليرشدك فى كل خطواتك .

وعندما تقدم حاملوا التابوت بثبات إلى مياه نهر الأردن و انغمست أرجلهم فى النهر , انشق النهر و استقر الكهنة بالتابوت وسط  النهر استعدادا ًلعبور  الشعب و ظل الكهنة واقفين بالتابوت حتى عبر الشعب جميعاً فكان أول من دخل النهر وآخر من خرج منه هو تابوت عهد الرب .

عزيزى  ….تعلم من الهك الابوة الحقيقية , فالراعى الصالح هو الذى يتقدم رعيته ليفتح لها الطريق و يرشدها اليه , و هو آخر من يترك النهر حتى يطمئن على عبور كل نفس من رعيته.

بعد عبور الشعب كله , طلب الرب من يشوع أن يأمر اثنى عشر رجلاً يمثلون الأسباط أن يحملوا من تحت أرجل الكهنة حاملى التابوت بوسط الأردن أثنى عشر حجراً , و يحملوها معهم و يقيموها نصباً هناك تذكاراً لمعجزة عبور الأردن لتكون شاهداًعلى هذه المعجزة و يعلمها الآباء للأبناء ليثبت إيمانهم بالله .

قد يبدو رص الحجارة خطوة قليلة الأهمية فى طريق استيلاء الشعب للأرض, و لكن لم يشأ الله أن يندفع شعبه إلى شئ على غير استعداد . كان عليهم أن يركزوا أنظارهم عليه هو .

عزيزى  …. و أنت منشغل بإنجاز المهام التى أوكلها الله إليك , خصص لحظات هادئة , وقتاً “لرص حجارة لبناء مذبح” , فالنشاط الزائد قد يحول بصرك عن الله

القس رافائيل ثروت كاهن كنيسة مارمينا بفم الخليج Bookmark and Share

امام نهر الاردن وقف الشعب عاجزاً عن العبور , لأن توقيت العبور كان حرجاً بين شهرى إبريل و مايو و هو وقت فيضان النهر إذ تذوب الجبال من فوق جبل حرمون و تنحدر المياه بكثرة و بسرعة مضاعفة عن المعتاد طول السنة

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO