اجتماع مهم لمعهد دعم وإسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة

اجتماع مهم لمعهد دعم وإسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة

عشتارتيفي كوم- ماجد عزيزة – ولاية مشيغان الأمريكية /

عقد يوم الاثنين الماضي في مدينة ديترويت بولاية مشيغان الأمريكية اجتماع مهم دعا اليه السيد جوزيف كساب مدير معهد دعم وإسناد مسيحيي العراق في الولايات المتحدة ، بدعوة من وزارة الخارجية الأمريكية حضره عدد من المسئولين في كل من الكونجرس والحكومة الأمريكية وعدد من أعضاء البرلمان العراقي وممثلي عدد من الأحزاب السياسية الذين يزورون الولايات المتحدة حاليا ، كما حضره عدد من رؤساء وممثلي التنظيمات السياسية العراقية العاملة في الولايات المتحدة وكندا

وتحدث السيد جوزيف كساب في بداية الاجتماع شاكرا المشاركين فيه ، ثم أعطى نبذة عن سبب عقد الاجتماع وأهميته والذي كان طرح وجهات نظر المشاركين من الأوضاع العامة في العراق في الداخل والخارج ووضعها أمام المسئولين الأميركيان وهم كل من ( السيد كاري بيترس عضو الكونجرس الأمريكي وبريندا روزنبيرغ من منظمة السلام ، وممثل السناتور الامريكي كارل ليفن ( السيد ستيف نيلسون ) وممثل السناتور الأمريكي ديبي ستابينو ( السيدة بربارة ماكلاهان) والسيدة ميلاني كراند وهاي سافران . والعراقيين السيد نجيب عبد الله محي عضو البرلمان العراقي والسيد حذيفة المشهداني عضو جبهة التوافق العراقية والسيد حيدر مرتضى علي من صحيفة الحسين العراقي

بعدها قدم جميع المشاركين في الاجتماع مداخلاتهم وأسئلتهم واستفساراتهم بشكل مختصر طارحين بعض الآراء المهمة وخاصة تلك التي تتعلق بحقوق الأقليات العراقية وما تتعرض له من مضايقات تصل إلى حد الأعمال الدموية ، ثم قدم السيد نجيب عبد الله عضو البرلمان العراقي مداخلته التي قدم فيها تفصيلا لما يعيشه العراق الآن معرجا على الأعمال الإرهابية الدموية التي تطال العراق بجميع أطيافه وخاصة المكون المسيحي التي تحمل الكثير ، مؤكدا بأنه سيثير موضوع اضطهاد الأقليات في البرلمان العراقي حال عودته للعراق / كما قدم السيد حذيفة المشهداني مداخلة كان فيها جريئا جدا حين ألقى باللائمة على الحكومة العراقية والأحزاب السياسية العاملة في العراق متهما الحكومة العراقية بالتقصير تجاه الأقليات ، ومشيرا للحاضرين من المكون المسيحي ( الكلداني السرياني الأشوري ) بأن ممثليهم في البرلمان العراقي لا يمثلونهم بشكل صحيح ولا يوصلون قضاياهم بصورة ناضجة .. مؤكدا بأن الأكراد فقط هم الذين يحمون المسيحيين بشكل واضح قائلا : أقول هذا رغم أني لست كورديا

هذا وكان المشاركون من رؤساء وأعضاء المنظمات والأحزاب العراقية التي شاركت تمثل  الكورد والتركمان والكلدان السريان الآشوريين واليهود العراقيين ، والصابئة المندائيين والمنظمات الكلدانية العاملة في ولاية مشيغان الامريكية ، كما حضره المونسنيور توما عزيزو النائب الأسقفي للسريان الكاثوليك بالولايات المتحدة ،إضافة لممثلي قناة عشتار الفضائية في كندا وولاية مشيغان ، وجريدة نينوى وجريدة ديترويت تايمز وتلفزيون ( MEA)

iraq

Picture 1 of 14

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO