غبطة البطريرك الكلداني في العاصمة النمساوية فيينا

غبطة البطريرك الكلداني في العاصمة النمساوية فيينا

وصل غبطة أبينا ألبطريرك مار لويس روفائيل الأول ساكو (الكلي الطوبى) العاصمة النمساوية فيينا عصر يوم الأربعاء الموافق ٦ شباط ٢٠١٣ يرافقه سيادة المطران شليمون وردوني وسيادة المطران ميخائيل مقدسي مطران القوش (جزيلي الأحترام).ا

وبعد هبوط الطائرة القادمة من روما في مطار فيينا الدولي تم أستقبالهم من قبل أبناء الجالية الكلدانية في المطار بكل حفاوة ومحبة وفرح

وبعد أستراحة قصيرة توجه الجميع لكنيسة القديس بنديكت لأقامة القداس الإلهي والقاء بأبناء الجالية المسيحية في فيينا حيث شارك بالقداس كل من سيادة المطران فرانس شال مسؤل الجاليات الاجنبية وكل من الأبوين ميشل حرب كاهن كنيسة الموارنة وحنا غنيم راعي الكنيسة الملكية أيضافتا إلى من السيد الكسندر كرالج السكرتير العام لمنظمة الأفرو أيسياتش ومنظمة (سي أس أي) ومنظمة برو أورينتي وبحظور وسائل الأعلام النمساوية، أيضافتاً إلى جمع غفير من مؤمني الكنائس الشرقية حيث يعد هذا القداس الأول الذي يحتفل بهي غبطته مع أبنائه المؤمنين، والتي تعد فيينا من أولى الزيارات التي يقوم بها بعد تسلمه مهامه كبطريرك على كرسي بابل على الكلدان في العالم

ومن بعد القداس توجه الجميع لقاعة الكنيسة للأستقبال راعيهم الجليل وأبوهم الروحي بكل فرح ومحبة بالورود والزغاريد وسعادتهم بالقاء بغبطة البطريرك والسادة المطارنة الأجلاء، وأثناء تواجدهم بقاعة الكنيسة تم تقديم هدية تذكارية لغبطة البطريرك من قبل ابناء الكنيسة الكلدانية في فيينا تعبيراً عن حبهم وأعتزازهم بأبيهم البطريرك، ومن ثم تقاسم الجميع مأدبة الفرح الذي عدت من قبل جميع ابناء الكنيسة في فيينا

فأنه فعلاً يوم مميز وعرس سوف يتذكره الجميع على مر الأيام بالزيارة التاريخية لغبطة البطريرك مار لويس روفائيل ساكو بطريرك بابل على الكلدان بعد أنتخابه كبطريرك

الجنة الكنسية في الكنيسة الكلدانية في فيينا


No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO