الحلقة التاسعة من مدخل الى الكتاب المقدس وتاريخ بلاد الرافدين

الحلقة التاسعة من مدخل الى الكتاب المقدس وتاريخ بلاد الرافدين

الاب د. غزوان يوسف بحو شهارا

بداية الاستقرار والحضارة في بلاد الرافدين

خلال الفترة التي تسبق عهد السلالات يبدو ان الوضع قد استقر، وذلك بفضل استقرار الساميين في المنطقة: الجزء الجنوبي من بلاد الرافدين، اي بابل، كان يتميز بسيادة السكان القدماء، اي السومريون واللذين بدأوا بكتابة حضارة بلاد الرافدين ويبدأ اشعاعها، بينما في الشمال، اي بلاد اشور، كان يظهر تواجد السكان الجدد الواصلين اكثر كثافة. وهذا ما سبب منذ البداية وبدون شك نوع من التوتر في العلاقات بين الواصلين الجدد وبين السكان الاصليين اللذين ليس لدينا معلومات كثيرة عنهم وعن حضارتهم. ولهذا بدأت تتفجر الحروب بين المدن- دولة. لا نعلم فيما اذا كانت هذه الصراعات لاسباب عرقية. ولكن بدأ عدد المدن يزداد، فبعد اوروك وكيش، ظهرت بالدرجة الاولى مدن اور، ماري، واومما ولاكش. ومعها ايضا ازدادت الصراعات: الحرب بين اومّا ولاكش مدونة في النُصب الكبير الذي يروي انتصار إياناتوم من لاكش، مزخرفة بنحوتات من اربعة جهات ولكن لا يوجد ذكر لاسباب الصراع

في هذه الفترة انفصلت الوحدة بين السلطة المدنية والدينية: ذلك يظهر واضحا من خلال وجود بنايات منفصلة عن بعضها، نجد ثلاثة بنايات منفصلة: الى جانب ابنية العبادة، ولاول مرة نجد ابنية مستعملة من قبل الملك للسكن، وابنية اخرى لتمثيل السلطة ومركز الادارة

القائمين باعمال السلطة يأخذون اسم الملك ( بالسومري “لوكال” يعني الرجل الكبير)، والذي يختلف عن الكاهن، ولا يوجد بعد ما كان يسمى الامير- الكاهن. هؤلاء الملوك كانوا يُدفنون في مقابر على شكل ابار مع كل ما يحتاجه من اكل ومشرب ولوازم بالاضافة الى الزوجة وبعض الافراد من حاشية الملك ( الخدم والمغنيون وقادة عربات الحرب)، ولا يعرف الى الان علماء الاثار ما هو سبب دفن الحاشية مع الملك

اهم المقابر الملوكية أُكتشفت في اور وتعود الى منتصف الالف الثالث قبل الميلاد، وهي تعود الى نفس الفترة او قبلها بقليل للسلالة الاولى التي حكمت مدينة اور، اي ان مدينة اور كانت من المدن الاولى التي ظهرت فيها السلالات في منتصف الالف الثالث قبل الميلاد

لاول مرة تظهر منحوتات الالهة باشكال واضحة فنية بحجم الانسان الطبيعي، وكانت توضع داخل الهياكل المبنية لها، والبعض منها في وضع صلاة لكي يكون للشخص المُمثل حياة طويلة. وكانت هناك مسافة تفصل الالهة عن البشر لكي لا يقترب الانسان كثيرا من الاله المنحوت ويظهر احترامه له
بعد هذه الفترة مباشرة سوف يبدا عهد السلالات والذي فيه تظهر مملكة اكد وسلالة اور الثالثة حيث يملك علماء الاثار معلومات كثيرة عن هذه الفترة المهمة في تاريخ بلاد الرافدين

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO