نيجيريا: إمّا الأسلمة أو الموت

نيجيريا: إمّا الأسلمة أو الموت…

متطرفون إسلاميون يضطهدون المسيحيين في نيجيريا ليتبعوا الإسلام

بقلم ريتا قرقماز

روما، الخميس 12 يوليو 2012 (ZENIT.org)

تحمّل المتشددونالإسلاميونمن جماعة بوكو حرام مسؤوليّة قتل أكثر من 50 شخصاً مسيحياً في شمال نيجيريا الوسطى لإجبارهم على الأسلمة. وتبعاً لهذه التطوّرات أفاد الناطق باسم جماعة “بوكو حرام” أبو كاكا، أنّ الجماعة الإسلاميّة ستكمل اعتداءاتها على المسيحيين في البلاد وعليهم تقبّل الإسلام فهي الديانة الحقيقية وإلّا فلن ينعموا بالسلام مشيراً إلى أنّ المسيحيين هم من أعلنوا الحرب أوّلاً على المسلمين بمساعدة الحكومة. كما أنّه شكر الله على هذه المجازر الناجحة بحقّ المسيحيين

وبحسب بيان وردنا من “عون الكنيسة المتألمة”، فقد دعى أساقفة نيجيريا المسيحيين إلى عدم الثأر ولكن بدون جدوى، فتبعاً لهذه الأحداث التي تضمّنت تفجير 3 كنائس ومقتل الكثيرين، هاجم المسيحييون المحلات التجارية التابعة للمسلمين

إنّ “عون الكينسة المتألمة” تدعو الجميع إلى الصلاة من أجل الجماعة المسيحية في نيجيريا ومن أجل حلول السلام في ظلّ هذه الأزمة الصعبة

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO