سابوع الصيف – مقدمة

سابوع الصيف

هو السابوع السادس في سنتنا الطقسية ويتضمن سبعة أسابيع يتخللها عيدي التجلي وانتقال العذراء  .
سابوع
قيطا ( زمن الصيف ): يتكون من سبعة آحاد، ويرمز إلى الأجيال والدهور التي
عقبت كرازة الرسل وخلفائهم، ومحاربة الشيطان والعالم للكنيسة، واقتبال
الأمم المتنوعة الإيمان الحي على مختلف طبقاتهم، ونبذهم روح الوثنية، لهذا
دعي هذا السابوع أيضاً بسابوع ” حَليلينْ   ” أي ” اغسلني “، دلالة على حث المؤمنين على التوبة.
فالأحد الأول هو أحد نوسرديل ” عيد الله وتذكار الاثني عشر رسولاً “.
وفي يوم الجمعة الأولى يحتفل بتذكار مار يعقوب النصيبيني.
وفي يوم الجمعة الثانية يحتفل بتذكار مار ماري رسول المشرق.
وفي يوم الجمعة الخامسة يحتفل بتذكار الشهيدة شموني وأولادها السبعة.
وفي يوم الجمعة السادسة يحتفل بتذكار جاثليق المشرق مار شمعون برصباعي الشهيد.
وفي الجمعة السابعة يحتفل بتذكار مار قرداغ الشهيد.
ومحور
الصلوات الطقسية والقراءات في هذه الفترة تدور حول الصعوبات التي تواجه
الكنيسة على الأرض، فعلى أبنائها أن يشقوا طريقهم إلى الخلاص بالإيمان
والتوبة، ووجوب التزام القناعة وعدم الانسياق وراء الماديات، لأنه موسم
الحصاد الذي يحمل الفرح لأناس كانوا في أكثرهم مزارعين وأصحاب مهن وحرف،
وهم ينتظرون الثراء في هذا الفصل من السنة.

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO