البطريرك موسى الأول داود ينتقل إلى حضن الآب في السماء

البطريرك موسى الأول داود ينتقل إلى حضن الآب في السماء

بيروت – أبونا

ببالغ الحزن والأسى، تعلن البطريركية السريانية الكاثوليكيّة الانطاكيّة وفاة الكاردينال موسى الأوّل داوود، بطريرك الكنيسة السريانية الكاثوليكية الأنطاكية (1998-2001)، والرئيس الأسبق لمجمع الكنائس الشرقيّة، والذي انتقل إلى حضن الآب صباح يوم سبت النور، في مدينة روما.

تطلب البطريركية من جميع الكهنة والرعايا السريانيّة الكاثوليكيّة في كل أنحاء العالم، الصلاة لراحة نفسه. صلاة الجناز ستكون في بيروت والدفن في دير الشرفة.

مار أغناطيوس موسى الأوّل داود في سطور:

من مواليد مسكنة – حمص في عام 1930. دخل إكليريكية مار أفرام في القدس عام 1941. انتقل مع رفاقه الإكليريكيين إلى دير الشرفة عام 1949.

سيم كاهنًا عام 1952، وخدم في أبرشية حمص. أوفد إلى روما لدراسة الحقوق الكنسية عام 1962. عام 1970 عيّن أمين سر البطريركية في بيروت.

نُصّب مطرانًا لأبرشية القاهرة عام 1977. في عام 1994 نُصب مطرانًا لأبرشية حمص وحماة والنبك وتوابعها.

انتخبه السينودس المقدّس بطريركًا على السريان الكاثوليك في العام 1998. وفي عام 2000 عينّه قداسة البابا الراحل يوحنّا بولس الثاني رئيسًا لمجمع الكنائس الشرقيّة. في مطلع 2001 كاردينالاً في الكنيسة الجامعة.

انتقل إلى جوار ربه في يوم سبت النور 7 نيسان 2012، بعد أن خدم كنيسته والكنيسة الجامعة ونال عدّة أوسمة، وأعاد إحياء الرهبنة الأفراميّة السريانيّة، وكان يمتاز بانفتاحه المسكوني وتواضعه وروحانيته. ليكن ذكره مؤبداً.

*********************

موقع الكلدان في أوربا يقدم للبطريركية السريانية الكاثوليكية، ممثلة بالبطريرك اغناطيوس يوسف الثالث يونان، ولجميع أساقفتها وكهنتها وشمامستها ومؤمنيها، ولعائلة الفقيد وأصدقائه ومحبيه، أصدق التعازي بوفاة البطريرك داود، متضرعاً من الله أن يكون في عداد القديسين في السماء…

الرب أعطى، الرب أخذ، فليكن اسم الرب مباركاً

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO