مسيرة في فيينا للتضامن مع مسيحيي العراق بمشاركة الكاردينال شونبورن والأنبا جبرائيل توما

 قامت المنظمة النمساوية للتضامن مع مسيحيي العالم بمسيرات عديدة في عدة مدن نمساوية خصصت هذه السنة لمسيحيي العراق وقد وجهت الدعوة الى الانبا جبرائيل كوركيس توما الرئيس العام للرهبانية الانطونية الهرمزدية الكلدانية لحضورهذه المسيرة وقد قام قدس الانبا بالقاء بعض الكلمات والمحاضرات حول حالة المسيحيين في العراق. حيث اجريت معه مؤتمرات صحفية وبث مباشر لمدةساعة مع راديو ماريا . وفي يوم 23-3-2012 نظمت مسيرة صامتة شارك فيها نيافة الكاردينال شونبورن رئيس اساقفة فيينا وعدد من الاساقفة والكهنة والرهبان وجمهور غقير من المؤمنين حيث توجه الموكب من دار الاوبرا الى كاتدرائية مار سطيفان للصلاة من اجل مسيحيي العراق، حيث القى الانبا جبرائيل كوركيس كلمة حول معانات المسيحيين خاصة بعد سقوط النظام السابق والاحداث الدموية التي تعرض لها المسيحيين من التهجير القسري والخطف والقتل المستمر وخاصةً ماساة كنيسة سيدة النجاة في بغداد، كما القى نيافة الكاردينال كلمة داعياً جميع المعنيين بوقف العنف ضد المسيحيين والاقليات الاخرى

 

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO