ضيفة الموقع: الأخت بسمة الدومنيكية

ألتقى موقع كلدان أوربا الأخت بسمة من الرهبنة الدومنيكية التي تعمل في مملكة السويد وكان للموقع معها اللقاء التالي

موقع كلدان أوربا: ماسير بسمة أهلاً وسهلاً بك ضيفة عزيزة على موقع كلدان أوربا

ماسير يسمة: أهلا بك أكثر أبونا والله يخليك

موقع كلدان أوربا: ماسير بسمة ممكن أن تخبري القراء من هي ماسير بسمة؟

ماسير بسمة: من الراهبات الدومنيكيات دخلت الرهبنة الدزمنيكية في الموصل سنة 1991 وأعلنت النذورالبسيطة في الموصل في العراق، حيث كنت أسكن في منطقة الموصل الجديدة. في سنة 1997 إنتقلت إلى الأردن حيث عملت في الكاريتاس وتعلمت الخياطة هناك وفي سنة 2000 أبرزت النذور الدائمة في الرهبنة الدومنيكية في العراق حيث تحولت بعدها إلى إيطاليا إلى مدينة بيزا حيث عشت هناك لمدة سنة في دير الطالبات وتعلمت اللغة الأيطالية. بعد سنة نقلت إلى روما حيث درست لمدة ثلاثة سنوات اللاهوت الرعوي للعمل مع الشباب عند الآباء الساليزيان. في سنة 2004 طلبت مني الرئيسة العامة الأنتقال لخدمة جاليتنا في السويد في يوتوبوري حيث لم يكن لنا كاهن. كنا نعمل كشباب وشمامسة في كل المجالات حيث قمنا بعمل مخيمات للشبيبة وزيارة المرضى إلى أن جاء الأب سمير أدور وعين لمنطقة يوتوبوري. في سنة 2007 عينت من قبل مطران الكاثوليك في السويد مسؤولة عن الشبيبة في السويد والدعوات مع راهبة ألمانية وكاهنيين حيث كنا ننظم الرياضات الروحية لتنمية الدعوات في السويد . في سنة 2008 تحولت إلى العاصمة ستوكهولم لقلة الدعوات هناك. فطلب مني الأب ماهر ملكو الذي كان راعي الخورنة في سودرتاليا أن أستلم أخوية مار كوركيس للشباب من عمر 14 إلى 18 سنة. بعد حصول تغيير في إدارة الخورنة وقدوم الأب  سمير إستمر العمل معه

موقع كلدان أوربا:  ماسير على ذكر الدعوات مالذي جذبك للرهبنة الدومنيكية؟

ماسير بسمة: تعرف نحن في العراق درسونا الراهبات وأنا درستني راهبات في الأبتدائية والأعدادية وأنا شخصياً تأثرت بالرهبنة الدومنيكية حيث وجدت فيها العمل المسكوني البعيد عن طائفة معينة. فنحن في الرهبنة الدومنيكية ليس لدينا كنيسة محددة نقدر أن نعمل مع أي طائفة وكنيسة. وعندنا في العراق هناك الكناثس الكلدانية والسريانية في تلكيف وقرقوش، والرهبنة تعمل مع الكنيستين. إضافة إلى ذلك فمؤسس الرهبنة يركز على التبشير وهذا شدني أيضاً ووجدت به فرصتي لأبشر بالأنجيل وأعيش تجربتي مع يسوع

موقع كلدان أوربا: أحلام تحب ماسير بسمة أن تحققها؟

ماسير بسمة: أريد للعنصرة التي بدأناها في دول أوربا أن تستمر ونحن ككهنة وراهبات عندنا دور في هذه العنصرة حيث علينا أن ننشر تجربتنا مع الروح القدس للمؤمنيين من أبناء الكنيسة وكذلك لكنيسة أوربا التي فقدت الكثير من صلابة إيمانها. هذه هي أمنيتي فعلاً

موقع كلدان أوربا: من خلال عملك في مملكة السويد مع الشبيبة المسيحية المشرقية والشبيبة السويدية، ماهي الفروقات والنقاط المشتركة التي وجدتيها وإن سمحت لنا بالسؤال مع أي شبيبة تفضلين العمل؟

ماسير بسمة: هناك طموح مشترك ورغبة بعيش يسوع المسيح الذي أكتشفوه وعاشوه من خلال تجاربهم. شبابنا عمليين أكثر حيث أننا نخطط قليلاً لكننا نعمل أكثر أما الشباب السويدي فيخطط كثيراً لكنه ليس عملي. بالنسبة لي انا لافرق عندي بالعمل مع الشبيبة سواءاً سويدي أو شرقي فعند الأثنين دعوتي موجودة

موقع كلدان أوربا: ماسير بسمة كلمة أخيرة لموقع كلدان أوربا؟

ماسير بسمة: أطلب من الرب التطور للموقع وأن يصل صوته لكل الدول في العالم وأيضاً أطلب من الآباء الكهنة مساندة الموقع بالمواضيع والنشاطات لكي يتقوى الجميع بكلمة الرب

موقع كلدان أوربا: ماسير بسمة شكراً جزيلاً على هذا الحوار

ماسير بسمة: شكراً لكم

أجرى الحوار الأب بولس ساتي للفادي الأقدس

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO