السودان: فدية للإفراج عن الكاهنين المختطفين

 

 

 

 

الفاتيكان (20 كانون الثاني/يناير) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
قالت مصادر من أبرشية الخرطوم أن “كاهنينا المختطفين محتجزين في مكان ما بالقرب من مدينة واداكونا الواقعة على الحدود بين السودان وجنوب السودان” وفق تعبيرها

وكان الكاهنان جوزيف ماكوي (40 عاما)، وسلفستر موغا (35 عاما) قد اختطفا ليلة الأحد 15 كانون الثاني/يناير الماضي على يد جماعة مسلحة، من رعية القديسة جوزيفين بخيتة في مدينة ربك الواقعة على مسافة 260 كيلومترا جنوب العاصمة السودانية الخرطوم

وأضافت مصادر الأبرشية في تصريحات لوكالة (فيديس) الفاتيكانية للأنباء “طلبنا من السلطات في جوبا (جنوب السودان) عدم التدخل لكي لا تعرض حياة الكاهنين للخطر”، مشيرة إلى أن “إن الخاطفين طالبوا بمبلغ خمسمائة ألف جنيه سوداني من اجل الإفراج عنهما وهو مبلغ كبير”، لكن “المفاوضات ما تزال جارية”، وقد “عقدنا أمس اجتماعا مع رئيس أساقفة الخرطوم الكاردينال غابرييل زبير واكو، في محاولة لتقييم الوضع”، مؤكدة الرغبة بـ”تسوية الأمر دون خلق سوابق تشجع على مزيد من عمليات الخطف للكهنة” حسب قولها

وخلصت المصادر إلى القول أن “الأحداث تجري متابعتها من قبل القاصد الرسولي في السودان ولجنة تابعة لمرصد حقوق الإنسان” على حد تعبيرها

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO