أسقف ايطالي: دعم مسيحيي الشرق الأوسط

أسقف ايطالي: دعم مسيحيي الشرق الأوسط

الفاتيكان (16 كانون الثاني/يناير) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء

قال أسقف ايطالي إن “من الضروري أن يقوم المجتمع الدولي في إطار تقديم الدعم للمسيحيين المضطهدين، بمساعدة بلدان الشرق الأوسط لصياغة أنظمتها القانونية الخاصة بشكل يتيح مشاركة جميع المواطنين على قدم المساواة، بغض النظر عن الديانة الذي ينتمون إليها” حسب قوله 

وخلال مؤتمر بعنوان “آسيا وإيطاليا: سيناريوهات الهجرة”، الملتئم حاليا في العاصمة الفلبينية مانيلا، تطرق مدير فرع روما لمنظمة كاريتاس وعضو لجنة إعداد ملف (كاريتاس مغرانتِس) لصالح الشبكة الأوروبية للهجرة، المونسنيور إنريكو فيروتشي، إلى موضوع “هرب المسيحيين من الشرق الأوسط، الضحايا في كثير من الأحيان للاضطهاد الديني”، مشيرا إلى أن “العراق وحده شهد في السنوات الأخيرة هجرة مئات الآلاف من المسيحيين حيث يبلغ عددهم الآن حوالي 260 ألفا بعد أن كانوا ثمانمائة ألف” تقريبا

وأضاف المونسنيور فيروتشي أن “من الضروري جدا في هذه البلدان إعداد جيل جديد مقتنع بالقيم التي تمثل التسامح العرقي والسياسي والديني، وأكثر اقتناعا بهبة السلام الضرورية للغاية للحياة البشرية”، وختم بتوجيه دعوة “للغفران وإدراك الحاجة إلى خلق علاقة إيجابية بين الناس من أجل بناء السلام والوئام” على حد تعبيره

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO