القاصد الرسولي في طرابلس الغرب: الحياة هنا تسير بشكل طبيعي

 

الفاتيكان (14 تشرين الأول/أكتوبر) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
قال القاصد الرسولي في طرابلس الغرب المونسنيور جوفانّي مارتينيللي إن “الحياة تسير بشكل طبيعي في العاصمة”، على الرغم من أن “هناك بعض الشعور بعدم الأمان والذي يُبقي الكثير من الشركات الأجنبية بعيدة” عن البلاد

وفي تصريحات لوكالة (فيديس) الفاتيكانية للأنباء، أعرب المونسنيور مارتينيللي عن “الأمل بأن يستقر الوضع قريبا، مما يسمح للشركات الأجنبية بالعودة إلى العمل في ليبيا، في سبيل المساهمة في تحقيق الرفاه للشعب”، على أية حال “هناك رجال شرطة ينتشرون في الشوارع”، وهم “يختلفون عن أولئك الذين كانوا في عهد القذّافي، يقابلون الناس بالابتسامة ويحاولون تدريجيا ضمان النظام والأمن” حسب قوله

وأشار المسؤول الفاتيكاني إلى أن “سفارات عديدة في طرابلس أعادت فتح مكاتبها وعاد سفراء كثيرون”، إلا أن “المكاتب القنصلية تمنح تأشيرات السفر إلى بلدانها بصعوبة”، فضلا عن “استئناف بعض شركات الطيران رحلاتها الجوية من والى طرابلس”، وختم بالقول “باختصار، نحن بحاجة للانتظار قليلا حتى نرى الأوضاع مستقرة” على حد تعبيره

 

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO