فراتيني: العنف ضد الأقباط يلقي بظلاله على عملية التحول الديمقراطي بمصر

 

 

 

 

روما (11 كتوبر/تشرين الأول) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
قال وزير الخارجية الإيطالي فرانكو فراتيني “إننا نشعر بالانزعاج من جراء أعمال العنف التي ضربت الطائفة القبطية في مصر وكذلك للإنذار بنزوح المسيحيين من تلك البلاد”، الأمر الذي “يلقي بظلاله على عملية التحول الديمقراطي لدولة صديقة لنا ونقطة مرجعية مركزية لتحقيق الاستقرار في منطقة” الشرق الأوسط وكانت اشتباكات قد وقعت ليلة أول أمس الأحد بين متظاهرين أقباط وقوات الجيش والشرطة، أمام مبنى الإذاعة والتلفزيون “أدت إلى سقوط 27 قتيلا ومئات الجرحي” حسب المصادر الرسمية المصرية

وأضاف فراتيني فى مقال له نشرته الثلاثاء صحيفة (أفينيري) لسان حال الإساقفة الإيطاليين أن “تعزيز حقوق الإنسان بالنسبة لإيطاليا، جزء أساسي من السياسة الخارجية وتابع الوزير “إن استمراريتنا في حماية وتعزيز حقوق الإنسان سمح لنا أن نلعب دورا رئيسيا في مختلف المحافل متعددة الأطراف”، ومن بينها “مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، والذى نحن عضو فيه من هذا العام وحتى نهاية عام الفين واربعة عشرة” وفق قوله

وأكمل رئيس الدبلوماسية الإيطالية “نحن نعمل على عدة جهات منها ضمان الحريات الدينية والتي تمثل أولوية لنا، ونعتقد أن التعليم في مجال حقوق الإنسان يمثل خطوة رئيسية في حماية هذه الحقوق، وختم موضحا أن “الرهان على وسائل منها خلق وعي جديد لأجيال المستقبل، وبالتالي إعطاء المزيد من الأمل لأولئك الذين يعانون سواء في ايطاليا أو العالم من انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان

 

 

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO