سيرة حياة الام تريزا ـ تكملة

لقد توسعت الإرسالية الخيرية التي أنشأتها الأم تريزا، وباتت تضم 570 مركزا لخدمة المرضى والفقراء حول العالم إضافة إلى ما يزيد عن مئة ألف متطوع يعملون كلهم في مراكز تتولى العناية بمرضى الإيدز والبرص وسواها من الأمراض المعدية وغير القابلة للشفاء. إضافة إلى إطعام مئات الآلاف من الجائعين والعاجزين، ومراكز للرعاية الاجتماعية ومآوي الأيتام والمدارس

ولكن صحة الأم تريزا بدأت تتدهور منذ عام 1985. في الخامس من شهر أيلولعام 1997توفيت الام تريزا منهية بذلك كفاحها من أجل حياة إنسانية أفضل .

اقوال الام تريز

– أنا قلم رصاص في يد الرب الذي يكتب رسالة محبه للعالم  

–  عندما تكون مرفوضا ومكروها ومهملا ومنسيا من الجميع . فان هذا جوع اعظم وفقر اكبر من جوع أي إنسان ليس لديه ما يأكله .

– لا تعتقد أن المحبة ولكي تكون اصيله يجب أن تكون خارج المألوف, ما نريد هو محبه بلا ملل

– لا تنتظر من يقودك لعمل الخير , اعمل الخير لوحدك وللآخرين مباشرة

–  كل واحد منهم (وتعني الفقراء) هو يسوع متنكر  

– كلما ابتسمت لاحد ما فأنك عملت عمل للمحبه هديه لذلك الشخص .

– أعمال الخير :هي حلقات تكون سلسله المحبه

– أنا لا اصلي للنجاح ,بل لاكتمال أيماني  

– لو أحببت حتى تتعب فلن يكون هناك تعب اكثر بعد, بل حب اكثر

– أنا اعرف أن الرب لن يحملني ما لا اقدر أن احتمل . تمنيت لو انه لا يثق بي كل هذه الثقة

Click to view full size image

– لو ليس هناك سلام , فذلك لأننا نسينا أننا أخوه لبعضنا البعض  

– أن اردت لرسالة المحبه ان تسمع فلا بد ان تنشر . مثلما لكي تبقى المشكاة ( الفانوس) مشتعله ,يجب أن نملأها بالزيت

– لو لا تستطيع أن تطعم مائه شخص ,فأطعم واحد فقط

– لو انك تنتقد الآخرين ,فلن يكون لديك الوقت لتحبهم

– في هذه الحياة لا نقدر أن نعمل أشياء عظيمة , نقدر أن نعمل أشياء صغيره بمحبه عظيمة

–  انه حقا لفعل عظيم أن تساعد من سقط

– مارس المحبة في بيتك,لانه في البيت يجب أن تبدأ محبتنا للآخرين  

– يسوع قال احبوا بعضكم بعضا ,هو لم يقل احبوا كل العالم

– الفرح شبكه من المحبة بها تصطاد النفوس  

– الكلمات الطيبة قصيرة وسهله التعبير ,ولكن صداها باق للابد

– لنقابل بعضنا البعض بابتسامه , لان البسمة هي بداية المحبة


No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO