رسالة البابا بمناسبة انعقاد ندوة الحوار المسيحي في سالونيكي اليونانية

بعث البابا برسالة إلى الكاردينال كورت كوخ رئيس المجلس البابوي لتعزيز وحدة المسيحيين بمناسبة انعقاد ندوة الحوار المسيحي في سالونيكي اليونانية تحت عنوان “شهادة الكنيسة في العالم المعاصر” عبر فيها عن تقديره الكبير لهذه المبادرة التي ينظمها معهد الروحانيات في جامعة أنطونيانوم الحبرية بروما و قسم اللاهوت في كلية الدراسات اللاهوتية بجامعة سالونيكي. وقال بندكتس السادس عشر في رسالته: “لم تتوقف الكنيسة عبر القرون عن الإعلان عن سر الخلاص المتمثل في موت وقيامة يسوع المسيح، إلا أن هذا الإعلان يحتاج اليوم لقوة متجددة في الكثير من المناطق التي سبقت غيرها في تقبل نور سر الخلاص”. أشار البابا في رسالته إلى أن “الأوضاع الحالية من ثقافية واجتماعية واقتصادية تفرض على الكاثوليك والأرثوذوكس التحديات نفسها، ما يمنح الأفكار المطروحة في الندوة أهمية مسكونية”. واختتم البابا مشيرا إلى ارتباط مدينة سالونيكي التي تُعقد فيها الندوة بالقديس بولس، فهو أول من بشر فيها، مؤكدا أن “الكرازة� في العالم المعاصر تحتاج إلى مبشرين تحركهم القوة الرسولية نفسها التي ميزت القديس بولس”.

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO