وكالة أنباء فاتيكانية: ساعات الهجوم على باب العزيزية كانت رهيبة

 

 

الفاتيكان (24 آب/أغسطس) وكالة (آكي) الايطالية للأنباء
نقلت وكالة أنباء فاتيكانية عن مصادر محلية من العاصمة الليبية أن “الناس تجازف بالسير في الشوارع التي تسيطر عليها دوريات الثوار”، وهناك “نقص في الغذاء والوقود” حسب قولها

وقالت وكالة (فيديس) الفاتيكانية للأنباء أن مصادرها في طرابلس ذكرت أن “القوات المشتركة التابعة لكل من المجلس الوطني الانتقالي في بنغازي والقبائل المحلية البربرية، ربما بدعم من رجال القوات الخاصة لبلدان حلف شمال الأطلسي وبعض الدول العربية، قادت اليوم الأربعاء هجوما على مقر القذافي في مجمع باب العزيزية تحت المظلة القصف الواقية”، مشيرة إلى أن “إن لحظات الهجوم كانت رهيبة”، وأكدت أن “طائرات حلف شمال الأطلسي قصفت المجمع بشدة ولساعات عديدة” وفق المصادر

وأضاف مصادر الوكالة الفاتيكانية أنه “بعد سيطرة المجلس الوطني الانتقالي في بنغازي على محطة الإذاعة والتلفزة الليبية توقف بث برامجها، ونحن نستقبل الآن القنوات الفضائية العربية وبث المجلس الانتقالي”، لكن “منذ النداء الأخير للقذّافي قبل يومين، عندما كانت المحطة ما تزال في يديه، لم نعد نسمع صوته بعد” وفق تأكيدها

وخلصت المصادر ذاتها إلى القول إن “الوضع غير مستقر حتى الآن، وما تزال تُسمع أصوات العيارات النارية”، فضلا عن أن “طائرات حلف شمال الأطلسي تستمر بالتحليق فوق المدينة مع أن القصف يبدو قد توقف، على الأقل في المنطقة التي نحن فيها” على حد تعبير مصادر فيدس

No comments yet

Comments are closed

Michigan SEO